الفرق بين تحليل الحمل العادي والحمل الرقمي بالتفصيل

تلجأ النساء لعمل تحليل الحمل بعدة طرق منها تحليل الحمل العادي والحمل الرقمي.

الفرق بين تحليل الحمل العادي والحمل الرقمي بالتفصيل

وسنتعرض في هذا المقال للفرق بين هذه الأنواع بالتفصيل.

شرح تحليل الحمل العادي:
شرح تحليل الحمل العادي:

شرح تحليل الحمل العادي:

يتم  بطريقتين:

1-عن طريق سحب عينة دم وقياس هرمون الـ HCG، ويتم عمله بشريط داخل المعمل عن طريق فصل عينة الدم.

يتم مراقبة الشريط في خلال مدة تتراوح بين 7 لـ15 دقيقة، فإذا ظهر خط واحد فــنتيجة الحمل سلبية، أما ظهور خطين فذلك يدل على وجود حمل.

2-عن طريق عينة بول عن طريق وضع نقاط من البول الصباحي في شريط الحمل الذي يتم شراؤه من الصيدلية ومتابعته بنفس الكيفية السابقة.

لكن من الضرورة ظهور خط على الأقل للتأكد من سلامة شريط التحليل المستخدم فـعدم ظهور أي خط مؤشر على أن الشريط المستخدم غير صالح.

شروط عمل تحليل الحمل عادي:

1-تأخر الدورة الشهرية يومين على الأقل (الدم).

2-تأخر الدورة الشهرية أسبوع على الأقل(البول).

3-يفضل أول عينة صباحية(البول).

شرح تحليل الحمل الرقمي:
شرح تحليل الحمل الرقمي:

شرح تحليل الحمل الرقمي:

هو فحص يتم عن طريق سحب عينة دم وفصلها داخل المعمل، ويتم تحديد نسبة هرمون HCG بدقة بالأرقام.

وهو أدق من تحليل الحمل العادي (في البول أو الدم).

أسئلة شائعة عن تحليل الحمل
أسئلة شائعة عن تحليل الحمل

متى يظهر الحمل في تحليل الدم الرقمي:

يظهر هذا التحليل الحمل في بدايته ولكن يفضل الانتظار مدة لا تقل عن أسبوع من تلقيح البويضة.

ومن الجدير بالذكر أن تحليل الحمل الرقمي يستفاد منه في:

1-لتحديد عمر الجنين بالاشتراك مع السونار.

2-تحديد إذا كان الحمل يسير بطريقة طبيعية أم يحتاج إلى مثبتات.

3- يتم تكرار هذا التحليل بعد 48 أو 72 ساعة للتأكد من نجاح عملية الحقن المجهري، والتأكد من عدم حدوث إجهاض أو حمل خارج الرحم أو حمل كيميائي.

تحدثنا في هذا المقال عن تحليل الحمل بأنواعه المختلفة بشكل سريع ومبسط، ويرجي الرجوع للطبيب المعالج في كل النتائج المخبرية قبل تعاطي أي أدوية.

اترك تعليقاً