الأفكار اللاعقلانية.. وعلاقتها بالاكتئاب والقلق

لاحظ الدكتور ألبرت أليس صاحب نظرية الإرشاد الانفعالي العقلاني، على جميع المرضى الذين يترددون على عيادته أنهم يحملون عددا من الأفكار اللاعقلانية، والتي تسبب لهم ذاك المرض، وقد جمع تلك الأفكار كالتالي:

الأفكار اللاعقلانية.. وعلاقتها بالاكتئاب والقلق 1 18/2/2018 - 10:14 ص

1_ يجب أن يحبني الجميع، وأن يوافق الجميع على ما أقول: في الحقيقة هذا أمر مستحيل، لا يوجد أي إنسان يحبه الجميع، لذا يجب أن تُستبدل بفكرة (أتمنى أن يحبني الجميع لكن إن لم يكن فلا بأس )

2_ لا يمكننا فعل أي شيء حيال تعاستنا، لأنها بسبب أمور خارجة عن إرادتنا، وفي الحقيقة فإننا دوما مسؤولون عن جزء من تعاستنا، ويمكننا تغييره.

3_ عند الأزمات يجب أن نشعر بالقلق والخوف، الحقيقة أنه عند الأزمات يجب أن نفكر بطريقة لحلها، أو طريقة لتقبّلها، وبالطبع فإن هذا لا يعني ألا نحزن، وإنما يعني أن يكون حزننا بوضعه الطبيعي دون أن يعوقنا عن التفكير في الحل.

4_ الهرب من المشاكل باستمرار، والأفضل في الحقيقة مواجهتها والتخلص منها، خيرا من أن تشغل حيزا من تفكيرنا، وإن لم نستطع عندها نتركها.

5_ يجب أن أُنافس وأتفوق دوما، هذا الأمر غير صحيح، لأنه من الصعب أن يتفوق الإنسان دوما، وأيضا لكل إنسان قدرات خاصة به لا يستطيع تعديها، لذا عليه أن يستمتع بالمنافسة بغض النظر عن النتيجة، وسأُعيد أنه من الطبيعي أن يحزن إن لم يتفوق، لكن غير الطبيعي أن يكتئب.

6_ لا قدرة لي على تجاوز مؤثرات الماضي، وذكريات الطفولة، وبالتالي فإني لا أستطيع التحكم في نفسي، والحقيقة هي أننا قد نجد أخوين عاشا نفس الظروف والطفولة، ورغم ذلك فإن حياتهما وتعاملهما مع المشاكل مختلف.

7_يجب أن أحزن على مصائب الآخرين لدرجة الاكتئاب، في الحقيقة نحن بشر وأكثر ما يميزنا هو إنسانيتنا وتعاطفنا مع بعض، لكن ليس لدرجة أن ننسى أنفسنا ونكتئب.

8_ لا يمكنني القيام بأي عمل بمفردي، بل لابد من وجود شخص قوي أستند عليه، وهذا غير صحيح، ممكن جداً أن يتطور الإنسان دون الاعتماد الكلي على أحد.


التعليقات مغلقة.