الأرز وحبوب الإفطار.. 6 أطعمة أضرارها السلبية لا تظهر على الجسم إلا بمرور الوقت

في الكثير من الأحيان تبدو بعض الأطعمة غير ضارة تماماً في البدايات ونظن أن تلك الأطعمة لا تشكل أي خطر، ويرجع السبب وراء حبنا الكبير لتلك الأطعمة ولهفتنا لتناولها بشكل مستمر دون انقطاع، ولكن بمجرد التعمق في هذا الشأن نجد أن هناك الكثير من تلك الأطعمة التي نتناولها بشكل مستمر تتسلل إلى أمراض القلب ورفع نسبة الكوليسترول وأكثر من ذلك، بل إن بعضاً من تلك الأطعمة مليئة بالزئبق، والكثير منها يسبب مشاكل في جسم الإنسان لذلك دائماً ما ينصح الأطباء بتقليل تناول تلك الأطعمة ومن الأفضل تجنبها أيضا للمحافظة على نظامنا الغذائي.

المعكرونة

تعتبر المعكرونة غنية جداً بالكربوهيدرات ويمكن أن تكون مفيدة في بعض الأحيان ولكن تناولها بكميات كبيرة يمكن أن تسبب مشاكل مختلفة في الجسم، فعلى سبيل المثال أظهرت دراسة تم إجراؤها على 117366 أن تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، ويمكن أن يرفع أيضا مستويات السكر في الدم، وهذا هو سبب إخبارنا دائماً بالحصول على كمية متوازنة فقط من الكربوهيدرات، خاصة الأشخاص الذين يرغبون في إنقاص وزنهم.

بروتينات من أصل حيواني

البروتينات الحيوانية تعتبر جزء من النظام الغذائي بالنسبة للكثير من الأشخاص، حيث يعتبر البيض والحليب واللحوم وما إلى ذلك أمراً ضرورياً لمعظم الأشخاص، ولكن عندما يتعلق الأمر بتناول كميات كبيرة من هذه الأطعمة نجد أن هناك الكثير من البروتين الحيواني مما يعني أنه سيكون هناك مشاكل.

تحتوي البروتينات الحيوانية على كميات كبيرة من الفوسفور وذلك يؤدي إلى حدوث مضاعفات في الكلي والعظام، ويمكن أن يشكل ذلك عبئاً ثقيلاً على الكلي وتأثيره ملحوظ، لأن اللحوم أثقل من الخضار والفاكهة، فعلى سبيل المثال نجد أنه يصعب على الكلي التصفية وبالتالي ينتهي بها الأمر إلى زيادة الحمل، لذلك من الأفضل تجنب عادة تناول البروتينات الحيوانية بكميات كبيرة.

المشروبات الغازية الدايت

يعتقد الكثير من الأشخاص أن الصودا الدايت تساعد في تقليل تناول السكر، ولكن تبين مؤخراً أن المحليات الصناعية مثل الأسبارتام والسيكلامات والسكرين تحل محلها ببساطة، إضافة إلى ذلك ارتبطت المشروبات الغازية الدايت بالعديد من الأمراض المختلفة من أبرزها “مرض السكري من النوع 2 – ارتفاع ضغط الدم – أمراض القلب المختلفة” لذلك دائما ما ينصح الأطباء بتقليل تناولها أو حتى تجنبها بشكل نهائي.

سمك القرميد

أكدت الدراسات العلمية أن سمك القرميد يحتوي على نسبة عالية من الزئبق ومع العلم أن جميع الأسماك تحتوي على قدر من الزئبق ولكن تحتوي الأسماك الكبيرة مثل سمك القرش وسمك أبو سيف وسمك القرميد على كمية كبيرة وأكبر مقارنة بالأسماك العادية، ويرجع السبب وراء عيشها لفترة أطول لذلك نجد أن مادة الزئبق تراكمت أكثر، وفيما يخص السمك المفضل لدى الكثير من الأشخاص نجد أن سمك القرميد يحتل المرتبة الأولى، وعلى الرغم من ذلك إلا أن تناوله بكميات كبيرة وبشكل مستمر يمكن أن يسبب تراكم الزئبق في ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستويات الكوليسترول السيئ، بالإضافة إلى زيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية.

الأرز

عند يعلم الكثير من الأشخاص أن الأرز لديه بعض المخاطر أيضا يصابون بالدهشة، حيث يعتبر الأرز الوجبة الرئيسية في الكثير من الدول ولا يمكن تناول الطعام إلا بوجود الأرز، ولكن يمكن أن يسبب تناول الأرز بكميات كبيرة العديد من المشاكل، من أهمها انخفاض مستويات الكوليسترول الجيد “HDL”، وارتفاع مستويات الدهون الثلاثية، وارتفاع ضغط الدم، وقد يكون تناول الأرز بكميات متوازنة غير ضار، ولكن في حالة تناوله بكثرة يصبح أحد تلك الأطعمة التي يجب تجنبها.

حبوب الإفطار

عند التحدث عن الأطعمة التي يجب تجنبها نجد أن حبوب الإفطار لها شأن كبير في هذا الأمر، حيث اتضح أن الحبوب لها مشاكل ولكن خفية وقد لا يعرفها الأشخاص الذين يحبون تناولها بشكل مستمر، حيث أن حبوب الإفطار تبدو رائعة لبدء يومنا الطبيعي إلا أنه اتضح أن تلك الحبوب تحتوي على الكثير من الحبوب المكررة والسكر، وذلك قد يمثل مشكلة كبيرة إذا اعتقدنا أن هذا النوع من الحبوب معلن عنه للأطفال، حيث يمكن أن يسبب الكثير من السكر في الجسم ويسبب مشاكل أخرى مثل أمراض القلب والسكر في الدم من النوع 2 بالإضافة إلى مشاكل الكبد، 


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.