اكتئاب الطفل: الأسباب والعلاج

قد يستغرب الكثير من الأفراد عنوان هذا المقال، وهذا الراي يرجع الي الاعتقاد الخاطئ الذي يعتقده بعض الناس وهو أن المرض النفسي اي الاكتئاب يصيب الأطفال الصغار مثلما يصيب البالغين،  حيث أن هناك دراسة بريطانية اقيمت واثبتت أن هناك أطفال يعانون من الاضطراب النفسي بنسبة كبيرة قد تصل هذه النسبة إلى 10%وهناك أطفال يعانون من مرض الاكتئاب وتصل نسبة هذا الاكتئاب إلى 4%.

اكتئاب الطفل: الأسباب والعلاج 1 30/8/2018 - 1:45 م

وفي تلك الحالتين السابقتين يجب على الوالدين وأولياء الأمور الانتباه جيدا إلى سلوكيات وافعال اطفالهم لكي يعرفوا ما إذا كان طفلهم يعيش ويعاني من حالة من الأمراض النفسية مثل الاكتئاب أم لا، وفي مقالنا هذا اليوم سوف تقدم لكم بعض أعراض وأسباب التي يمكن أن تصيب الطفل عند حدوث المرض النفسي اي الاكتئاب وكيفية طرق علاجه.

ماهي أسباب الاكتئاب عند الاطفال؟

أولاً: قد يحدث للطفل مره واحدة تغير جميع انماط معيشته مثل الانتقال من المدرسه التي يحبها، او مثلا وفاة احد افراد اسرته ويصبح لا يراه مرة اخرى، او مثلا طلاق والديه والانفصال تمام عن بعض، وجميع الأسباب السابقة تؤدي إلى اضطراب في توازن المواد الكيميائيه في الدماغ فهذا كله يؤثر على الحالة المزاجية للطفل ويصاب بالاكتئاب.

ثانيا :قد تلعب الوراثة الدور الرئيسي والمهم في إصابة الطفل بحالة من الاكتئاب نتيجة إذا كان هناك تاريخ عائلي للإصابة بالاكتئاب.

ثالثا:في حاله الحمل، اذا كانت المرأة الحامل مصابة بالاكتئاب، قد يؤثر الاكتئاب على الجنين وبعد ذلك يصاب الطفل بالاكتئاب.

ماهي اعراض الاكتئاب؟

هناك مجموعة من الاعراض التي تظهر على الشخص المكتئب وهي :

اولا:الطفل الرضيع المصاب بالاكتئاب يرفض الرضاعه من الام وكذلك الرضاعه الطبيعيه واللبن الصناعي، ويكون الطفل كثير البكاء وترتفع هرمونات التوتر لديه عندما لا يجد والدته بجانبه.

ثانيا:اولي اعراض الاكتئاب من الاطفال الأكبر سنا أكثر من الاطفال الرضع، تكمن في علامات الحزن التي تظهر عند الطفل مثل كثرة البكاء والانفعال دون سبب والنوم الكثير بسبب أو بدون سبب أو العكس اي قله النوم للغاية.

ثالثا :يجب على الوالدين مراقبه الطفل جيدا عند رد فعل الطفل وقت حدوث اي امر محزن في محيط العائلة مثل حدوث وفاة شخص عزيز على الطفل أو مرض شخص ما داخل الأسرة فالطفل مثله مثل اي فرد داخل العائله لديه احاسيس ومشاعر ويشعر ويحس بلاخرين ويحزن لحزن والديه وعائلته ويفرح لفرحهم ويحس بهم وفي حالة إذا كان رد فعل الطفل مبالغ فيه ويستمر لفترة طويلة فهذا يدل انه دخل في حالة من الاكتئاب.

رابعا: إذا حدث اي تغير في مزاج الطفل واحيانا يحدث هذا فان هذا يؤثر الأداء الوظيفي للطفل في واجباته وهذا يعني انه يعاني من الاضطراب النفسي.

خامسا: قد يشعر الطفل المصاب بالاكتئاب بالخمول والانطواء ولا ينام جيدا.

سادسا، كما انه لايستطيع القيام بالأنشطة التي تطلبها المدرسة.

سابعا :هناك بعض الأطفال يتخيلون اشياء كثيره ويتخيلون أيضاً اشياء وهي ليست موجودة في الحقيقه.

علاج الاكتئاب عند الطفل

هناك مجموعة من طرق العلاج لحالات الاكتئاب وهي:

اولا: يجب على المرأة الحامل الابتعاد عن المؤثرات التي قد تصيبها بالاكتئاب حتى لا يؤثر هذا على جنينها بعد الولاده.

ثانيا: يجب كذلك على الوالدين الاستماع الي طفلهم لمعرفة إذا كان يعاني من مشكلة ما والتعرف على هذه المشكلة وأهميتها ولا يجوز التقليل من حجم وأهمية هذه المشكلة لأنها قد تكون صغيره لدينا وكبيره لدي الطفل، وإذا فشل الوالدين في حل المشكلة التي يعاني منها الطفل يجب مراجعة الطبيب المتخصص في حالة الطفل لمساعدة الطفل وكذلك مساعدة والدي الطفل للتعامل مع الطفل المكتئب، ويجب على الطفل أن يشعر دائما بان والديه بجانبه ويشعرونه بأهميته لديهم.

ويجب على الوالدين الا يشعروا الطفل باي قلق من الوالدين إذا شعروا أن طفلهم يصاب بالاكتئاب حتى لا يؤثر هذا سلبا على الطفل
ويجب على الطفل أن يحظي بالحب والاحترام مهما كان سنه ويحيطونه برعايتهما واشعاره بحبهم وعطفهم.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.