أفضل 10 طرق للتخلص من الضغوط النفسية

  يمر كل شخص منا بضغوط نفسية على فترات سواء من محنه أو العمل أو العائلة.. إلخ فتأثر تلك الضغوط النفسية على صحتنا وأيضاً على من حولنا.

أفضل 10 طرق للتخلص من الضغوط النفسية 1 11/9/2015 - 5:46 م

هل تشعر بالضغوط نتيجة مسئوليات العمل والعائلة؟ هل تجد صعوبة في التكيف مع من حولك بسبب تلك الضغوط؟ إذا كنت كذلك فهناك الكثير من الأشياء السريعة تستطيع بها أن تقلل من ضغطك النفسي

1- اضحك بصوت عالي: هناك الكثير من الأشياء السريعة تستطيع بها أن تقلل من تلك الضغوط فتستطيع ببساطة دعوة بعض الأصدقاء لمشاهدة فيلم كوميدي وتتشاركوا في كثير من الضحك ففي كل مرة تقوم فيها بذلك تزداد نسبة الأكسجين التي تتجه إلى أعضائك وكذلك معدل جريان الدم ويقل الضغط تدريجياً بل أنه مجرد التفكير في الضحك كافيًا ليقلل من نسبة هرمونات الغضب لديك.

2 – العب مع حيوانك المدلل: الإضافة إلى ما يقدمه حيوانك المدلل لك من حب منتهى النظير إلا أنه أيضاً ضروري لحالتك الصحية فعند ملاعبتك لكلبك حتى ولو لبعض الدقائق يقوم جسمك بإفراز هرمونات تحسن من حالتك النفسية مثل السيروتونين والبرولاكتين ووالأوكسيتوسين وكذلك فإنها تقلل من نسبة الهرمونات التي تزيد من شعورك بالضغوط والغضب مما يقلل من ضغط الدم والشعور بالتوتر وكذلك فهي تدعم مناعتك.

3 – نظف ما حولك: قد يتسبب احاطتك بالعديد من الأشياء في زيادة ما لديك من الضغوط حيث يزداد ما لديك من توتر وغضب عندما لا تستطيع العثور على كتابك أو كراسة واجبك ولذلك فعليك بالتخلص مما يحيطك من فوضى حتى تستطيع التخلص مما لديك من ضغوط ولذلك فقم بترتيب الأرفف والمكتب حتى تستطيع الحصول على ما تريد بسرعة وبسهولة فكونك في مكان مرتب يعكس عليك الشعور بالرضا والراحة، بالإضافة إلى أن قيامك بأعمال التنظيف من أهم الآنشطة التي تساعدك على حرق أكثر من 250 سعر حراري في الساعة.

4 – اقطع حشائش حديقتك: قد يبدو تقطيع الحشائش كعمل شاق لا يبعث على الفرد اي نوع من الرفاهية الا أن بمجرد شمك لرائحة تلك الحشائش يجعلك تشعر بالكثير من الراحة فقد اثبت العلماء أن المواد الكيميائية التي تنبعث من الحشائش حديثة القطع تساعد في توقف إنتاج الهرمونات التي تزيد من الشعور بالضغوط في المخ ولكن تذكر إرتدائك غطاء وافي للأذن أثناء قيامك بذلك، حتى لا تتسبب الالة التي تستخدمها في القطع بإزعاجك نتيجة للضوضاء التي تصدرها مما يزيد من نسبة توترك مرة أخرى.

5 – تناول عصير البرتقال: قد يساعد تناولك عصير البرتقال باستمرار مع وجبة الإفطار على التخلص من التوتر بصورة مدهشة، فقد أثبت الباحثون أن فيتامين (سي) قد يساعد الناس في التحكم بتوترهم بصورة مؤثرة، وذلك عن طريق تقليل نسبة هرمونات التوتر التي تفرز في الدم كالكورتيزول، بجانب أنه ثبت مؤخرًا أن الأطعمة الغنية بفيتامين (سي) كعصير البرتقال والجريب فروت والفراولة وكذلك الفلفل الأحمر الحلو تقوى جهاز المناعة لدى الفرد.

6 – غـنّى اغـنية: غني مع راديو السيارة أو دندن أثناء الإستحمام لا يهم مدى جودة صوتك فقط الغناء يجعلك أكثر سعادة فأعضاء الكورال أو الفريق الموسيفي الذين يغنون باستمرار يجعلهم هذا بحالة نفسية أفضل وأقل ضغط عن غيرهم وقد ثبت أن الغناء أيضًا مفيد لعملية التنفس ولوضعية جسمك وكذلك لقلبك وجهازك المناعي.

7 – اذهب للمشي: إن أداء التمارين من أفضل الطرق لتقليل الضغط فهي تساعد جسمك في إنتاج الآندورفين وهي النواقل العصبية التي تجعل مخك يشعر بالراحة وهي أيضًا تقوي تركيزك وتساعدك على نسيان الأشياء التي تزيد من توترك إن أداء التمارين في جو دافئ وطقس مشرق يزيد من تحسين حالتك النفسية وكذلك إذا قمت بالمشي بخفة يومياً لمدة 30 دقيقة على الأقل فهذا كافياً لتقليل ما تحيا به من توتر وضغوط تدريجياً.

8 – مـضغ عـلكة: إن مضغ العلكة لها فوائد أخرى غير تعطير نفسك فقد أثبت أحد البحوث مؤخراً إن مضغ العلكة يقلل من الضغوط والتوتر ويحسن من الأداء العاقلي وكذلك فقد أوضح بحث ما أن من يمضغون العلكة باستمرار هم أقل الناس توتراً وأكتئاباً وكذلك فهم أقل الناس زيارة للطبيب من أجل مشاكل ارتفاع ضغط الدم أو إرتفاع الكوليستيرول.

9 – العلاقة الزوجية ستشعرك بالسعادة والراحة: عندما تزداد لديك حدة التوتر فقد يكون حصولك على علاقة زوجية هو كل ما تحتاجه بالرغم من أنه أخر ما يأتي بذهنك ولكن قد ثبت أن الحصول على علاقة زوجية من أفضل الطرق التي تقلل الضغط وتزيد من الشعور بالراحة فمثل تلك العلاقة تقلل من ضغط الدم وتزيد من الشعور بالسعادة والألفة مع شريك حياتك غير أنها أيضاً تساعدك على النوم بصورة أفضل والتي تعد فائدة عظيمة أثناء الليالي التي تعاني فيها من الأرق.

10 – خذ نفس عميق: قد يساعد استنشاقك للافاندر أو الروز ماري من أكثر ما يعزز لديك الشعور بالراحة فاستنشاق تلك الروائح يقلل من مستوى هرمونات التوتر لديك في الدم مثل الكورتيزول بل ثبت أيضاً أن مجرد التنفس بعمق من أكثر ما يقلل من حدة التوتر فهو يزيد من نسبة الأوكسجين المتجهه إلى المخ ويزيد من شعورك بالراحة النفسية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.