اسباب تشتت الانتباه وضعف التركيز

التشتت بشكل عام هو حالة يتعرض لها الكثير منا نتيجة لضغوط الحياة وهو في حقيقة الأمر هو شيء خطير ويستحق الاهتمام فهو يشكل عقبة وصعوبة في التفكير والتركيز في امر ما ويسبب حاله من الضيق والانزعاج الشديد

اسباب تشتت الانتباه وضعف التركيز 1 8/10/2020 - 2:53 م

ويعرف تشتت الانتباه كمرض ويسمي (افتا) بأنه إحدى اضطرابات النمو العصبي في كمية الموصلات الكيميائية (الدوبامين – النورادرينالين) في الفص الجبهي والتي تسهل للخلايا تنفيذ اعمالها والتواصل بين أطراف الدماغ والحصين (الهيبوكامبوس) والذي يؤدي الي عدم القدرة على التركيز والنسيان باستمرار وهذا بسبب تقدم العمر أو تناول الجلوكوز باستمرار…

وتشتت الانتباه هو حالة جذب الانتباه والأفكار السلبية بعيدا وسرعة نسيان امر مهم يلزم التفكير فيه وهذا يحدث نتيجة للتعب والارهاق وقلة النوم والإجهاد العاطفي واضطراب الهرمونات والأنظمة الغذائية الخاطئة..

اما عن ضعف التركيز فهو اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه للبالغين فهناك نحو 70% من البالغين يعانون من ضعف التركيز منذ الصغر ومنهم من يعاني من ضعف التركيز عند البلوغ فيسبب لهم العجز عن الوصول لأهدافهم العملية والحياتية..

وقد اثبتت الدراسات العلمية ان ضعف التفكير يعتبر ناتج عن مشكلة عصبية وراثية فهو مرض لم يكن متعارف عليه من قبل لدي الكثير ولكنه أصبح ظاهره بين الناس عامة والبالغين بصفة خاصة…

أعراض تشتت الانتباه وضعف التركيز:

*عدم التركيز في التفاصيل الدقيقة.

*السرحان وعدم التركيز والشرود في الصلاة.

*عدم قدرة الشخص على الاستماع والانصات لفترات طويلة.

*صعوبة الالمام بالموضوع الذي تتم المناقشة فيه.

*فقدان الأشياء وعدم تذكر اماكنها وفوضي عامة في الحياة.

*حالة توتر وارتباك دائم وخجل غير مبرر.

*صعوبة في التخطيط وترتيب الأولويات وعدم معرفه الشخص ما الذي يريده في الحياة.

*التحدث بكثرة والاندفاع الكبير والنشاط الزائد.

*حركة الجفون اللاإرادية.

*عدم قدرة الفرد على التعامل وميله للانعزال عن المجتمع والبقاء بمفرده.

*قلة النوم والشعور بالأرق مما يسبب الشعور بالنعاس والام شديده في الرأس وعدم القدرة على التركيز.

أسباب تشتت الانتباه وضعف التركيز:

أولا:

أسباب وراثية: وهي تمثل اغلب حيث ان الأشخاص الذين يعانون من ضعف التركيز لديهم في عائلاتهم من هم مصابون بهذا المرض وتظهر الاعراض منذ الصغر وتزداد عند البلوغ.

ثانيا:

أسباب مرضية:عند الإصابة بأمراض مزمنة تصيب المريض حالة من تشتت الانتباه وعدم التركيز والأمراض النفسية واضطراب الهرمونات في حالات الحمل وانقطاع الطمث عند النساء واضطراب الغدد الصماء ونقص فيتامين (البيثامين) او فيتامينات الاعصاب وفيتامين (ب 12) وانخفاض الوزن عند الولادة ونقص الاوكسجين.

ثالثا:

أسباب تتعلق بالسلوكيات الخاطئة: كالتدخين والخمور والمخدرات مما يؤدي الي الإدمان وتدهور الصحة النفسية والعقلية.

رابعا:

أسباب تتعلق بالاحتياجات الجسدية: كالشعور بالنعاس والجوع والرغبة في الذهاب للحمام فكل هذا يؤدي للحاجة الي التجول في المنزل مما يشتت الانتباه ويقلل القدرة على التركيز.

خامسا: أسباب تتعلق بالمؤثرات الخارجية والضغط النفسي: كالهاتف والكومبيوتر والتليفزيون اثناء العمل او المذاكرة وقيادة السيارة والالتزامات المالية والمشاكل الاسرية والاجتماعية والعاطفية والعمل المستمر دون راحة والاجهاد البدني والذهني والقلق المستمر والعمل في بيئة فوضوية وعدم وضع خطه جيدة.

كيفية علاج اعراض ضعف التركيز وتشتيت الانتباه:

أولا:

علاج دوائي: وعندما يكون عارضا من اعراض الاكتئاب يكون العلاج من خلال ادوية الاكتئاب ومنها المنشطة والتي تعمل على تنشيط الناقلات العصبية ورفع القدرة على التركيز وغير المنشطة (المثبطات) وتعمل على تقوية المستقبلات الكيميائية في خلايا الدماغ وزيادة فاعلية الناقلات العصبية والصيام المتقطع فهو ضروري لإصلاح التلف الدماغي.

ثانيا:

علاج سلوكي او تربوي:

*وضع خطة محددة للمهام اليومية وتنظيم الوقت.

*الراحة الجسدية والتغذية السليمة والتمارين الرياضية.

*محاولة التحكم في الانفعالات المختلفة.

*الابتعاد عن المؤثرات الخارجية قدر الإمكان.

*اللجوء لطبيب نفسي إذا لزم الامر.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.