احموا أطفالَكم من “الغَرق الجاف” أثناء الذهاب لحمامات السباحة والشاطئ

“الغرق الجاف” حالة يصل لها  المصاب بعد الخروج من الماء بساعة أو ساعتين إلى 24 ساعة، وذلك نتيجة دخول كمية كبيرة من الماء عبر الآنف والفم إلى الرئتين عن طريق الخطأ أو لا إرادياً وتحدث كثيراً في حوادث حالات الغرق التي تم إنقاذها ممّا ثؤثر على عضلات الجهاز التنفسي فيحدث انقباض شديدة وقد تشبه في أعراضها أعراض الاختناق.

الغرق الجاف

أعراض الغرق الجاف

في حال ظهور أي من الأعراض التالية على الطفل بعد الخروج من البحر أو حمام السباحة، فيجب التوجه على الفور إلى قسم الطوارئ، وهي:

  • الإصابة بالسعال: نتيجة حدوث تهيج في الرئتين، وتقوم بإفراز سوائل من أعراضه صعوبة التنفس وقيء الطفل.
  • الخمول وكثرة النوم: يشعر الطفل بالنعاس وعدم القدرة على مقاومة النوم لفترة طويلة والهزال العام في الجسم.
  • آلام في الصدر: وذلك من أعراض نقص الأكسجين في الدم، فيظهر على الجسم العرق بصورة مبالغة وقد يتغير لون البشرة إلى الأزرق.