إنقاص الوزن والنوم بشكل أفضل.. 4 فوائد مهمة للغاية للأكل قبل النوم لم تكن تعلمها

عندما نرغب في إنقاص وزننا فإن أول شيء يخطر ببالنا هو تنظيم النظام الغذائي الذي نتبعه والأهم من ذلك هو كيفية التخلي عن تناول الوجبات الخفيفة في وقت متأخر من الليل، حيث يعتقد الكثير من الأشخاص أن تناول الطعام في وقت متأخر من الليل وتحديداً قبل النوم قد يزيد الوزن، ولكن في الواقع يحدث العكس وهذا ما لا يعلمه الكثير من الأشخاص، ومعظم الأشخاص يعتقدون أيضا أن تناول الطعام قبل النوم وملء تلك المعدة الفارغة يجعل عملية حرق دهون البطن يستغرق وقتاً طويلاً، وعلى الرغم من أن هذا الأمر قد يبدو واقعياً بعض الشيء لتجنب تناول الوجبات الخفيفة في وقت متأخر من الليل خوفاً من زيادة الوزن، إلا أن هذه العادة قد تكون مفيدة في بعض الأحيان وقد تجعلنا بعض الأسباب التي سنتعرف عليها للتو نتناول وجبة خفيفة قبل النوم دون الخوف من زيادة الوزن بالتأكيد.

إنقاص الوزن

إذا كنت ترغب في تناول وجبة خفيفة في وقت متأخر من الليل فيمكنك فعل ذلك بدون الخوف بعد الآن، حيث يمكن أن يساعدك تناول وجبة خفيفة صحية صغيرة قبل النوم على التخلص بعض الأرطال بجسمك، ويعتقد الكثير من الأشخاص أن التمثيل الغذائي يتباطأ أثناء النوم بحيث يؤدي ذلك إلى زيادة الوزن، ولكن في الواقع يحدث العكس تماماً حيث يكون التمثيل الغذائي مرتفعاً أثناء الليل وحينها نجد أن الجسم يحتاج إلى الكثير من الطاقة أثناء النوم، حيث أن تناول وجبة خفيفة بعد العشاء يمكن أن يساعد في إرضاء جوعك ويمنعك أيضا من الإفراط في تناول الطعام، وبالفعل أظهرت بعض الدراسات العلمية أن تناول وعاء من الحبوب مع الحليب بعد 90 دقيقة من العشاء يمكن أن يساعد بشكل كبير على خسارة حوالي 1 رطل.

النوم بشكل أفضل

جميعنا نعلم أنه لا يمكننا التوجه إلى الفراش ومعدتنا فارغة فهذا الأمر يبقينا يقظين طوال الليل، وعلى ذلك يمكن أن يؤدي عدم الحصول على قسط كاف من النوم إلى تدهور صحتنا بشكل كبير وهناك الكثير من الأضرار التي تنتج من عدم الحصول على قسط كاف من النوم من أهمها، أنك ستكون أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب، لذلك بدلاً من أن تكون جائعاً وأن تكون يقظاً طوال فترة الليل، يمكنك فقط تناول وجبة خفيفة صحية قبل النوم حتى تتمكن من الحصول على نوم جيد في الليل.

الحفاظ على توازن السكر في الدم

هناك الكثير من الأشخاص الذين لا يمكنهم بدء يومهم إلا بعد الحصول على فنجان من القهوة ساخن وذلك بسبب انخفاض نسبة السكر في الدم بحيث يجعلهم هذا الأمر يشعرون بالإرهاق دائماً، وبالفعل جميعنا نحتاج إلى الطاقة عندما نستيقظ حتى نتمكن من استكمال يومنا والقيام بالأنشطة اليومية المتراكمة علينا وذلك بغض النظر عن الساعات التي يقضوها في نوم، وفي هذه الحالة نجد أن مرضى السكري دائماً ما يعانون من ارتفاع في نسبة السكر في الدم عند الاستيقاظ من النوم في الصباح، ولكن يحدث العكس مع الأشخاص الآخرين حيث يعانون من انخفاض في نسبة السكر في الدم أثناء النوم مما قد يبقى البعض يقظاً حتى وقت متأخر من الليل، لذلك يمكنك تناول وجبة خفيفة صحية في وقت متأخر من الليل لموازنة مستوى السكر في الدم.

الحفاظ على العضلات

بغض النظر عن الساعات الطويلة التي تقضيها في صالة الألعاب الرياضية ورفع الأثقال عدة مرات في الأسبوع، فإن التوجه إلى فراشك في الليل على معدة فارغة يمكن أن يهدر كل جهودك التي بذلتها لمدة طويلة، كما أن ه يمكن أن يبقيك مستيقظاً لمدة طويلة وهذا بدوره سيؤثر على عملية التمثيل الغذائي لديك، بالإضافة إلى إبطاء قدرة الجسم على تحويل البروتين إلى عضلات.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.