أنفلونزا الطماطم: مشكلة جديدة على الأطفال، تعرف على أعراضها

أنفلونزا الطماطم هي نوع من  العدوى الفيروسية التي تصيب الأطفال أقل من 5 سنوات، تم اكتشاف مرض أنفلونزا الطماطم في الهند حيث تم الإبلاغ عن أكثر من 80 حالة في مدينة “كولام” التابعة لولاية “كيرالا” الهندية، جميع الحالات التي تم الإبلاغ عنها كانت من الأطفال اللذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، هنا وجب السؤال عن ما هي أنفلونزا الطماطم وما هي أعراض هذا المرض وعلاجه.

ما هي أنفلونزا الطماطم؟

إنفلونزا الطماطم، وتسمى أيضاً حمى الطماطم، هي حمى غير معروفة للأطفال، لا يزال هناك جدل حول ما إذا كانت حمى الطماطم هي حمى فيروسية أو نتيجة لحمى “الشيكونغونيا” أو حمى “الضنك”، يعاني الطفل المصاب من الطفح الجلدي وتهيج الجلد والجفاف، هذا يسبب ظهور بثور في أجزاء كثيرة من الجسم، عادة ما تكون البثور حمراء اللون، ولهذا يطلق عليها اسم أنفلونزا الطماطم أو حمى الطماطم.

أعراض أنفلونزا الطماطم

  • يشمل الطفح الجلدي والتهيج.
  • يعاني الأطفال المصابون بهذا المرض من التعب وآلام المفاصل والحمى الشديدة وآلام الجسم.
  • كما يدخل في أعرضه تدهور لون جلد اليدين والركبتين والوركين.
  • قد يعاني المصابون أيضاً من تقلصات في البطن أو غثيان أو قيء أو إسهال.
  • تشمل الأعراض الأخرى السعال والعطس وسيلان الأنف.

لا يزال سبب مرض “أنفلونزا الطماطم” غير معروف وقد حذرت الصحة في الهند من انتشار هذا المرض، لم يصل المرض مصر وهو موجود فقط في الهند، لا علاقة لـ أعراض مرض “أنفلونزا الطماطم” بـ “كورونا” وإن كانت تتشابه الأعراض

طرق تجنب “أنفلونزا الطماطم”

  1. إذا ظهرت أعراض المرض على الطفل يرجى زيارة الطبيب فوراً.
  2. ينصح الخبراء بالحفاظ على الجسم رطباً جيداً للطفل المصاب.
  3. لا تحك البثور والطفح الجلدي بالأظافر، من المهم أيضاً إتباع النظافة.
  4. يجب إبعاد أفراد الأسرة والأصدقاء عن الشخص المصاب.
  5. يجب على المرضى أخذ قسطاً من الراحة لتجنب الآثار طويلة الأمد للحمى.

اخلاء المسئولية: الاقتراحات والنصائح المذكورة في المقالة هي لغرض المعلومات العامة فقط ولا ينبغي اعتبارها نصيحة طبية متخصصة، استشر طبيبك دائماً اذا كان هناك أي مشكلة أو مخاوف.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.