أضرار الجلوس لمدة طويلة وطرق التغلب على آلام الظهر

الجلوس لفترات طويلة سواء كانت في العمل أو في المنزل أو في مكان ما، لأي من سبب من الأسباب قد تؤثر على صحتك، حيث توجد أضرار كثيرة من الجلوس لمدة طويلة على الظهر وأيضاً على العظام وعلى صحة الإنسان، من خلال هذا المقال سنقدم لكم كيفية التخلص من الأضرار أو الآم التي يسببها الجلوس لفترة كبيرة على الظهر، من خلال طرق يمكنك إتباعها، سواء كنت في المكتب أو المنزل.

التخلص من آلام الظهر بسبب الجلوس لمدة طويلة
التخلص من آلام الظهر بسبب الجلوس لمدة طويلة

طرق التخلص من آلام الظهر بسبب الجلوس لفترات طويلة.

في حين أن الملايين من الناس يعملون بدوام كامل في وظائف قد تتطلب منهم الجلوس لفترات طويلة من الزمن، والكثير قد لا يدركون مدى ضرر الجلوس طوال اليوم، يومياً قد يضر بالظهر، ولكن لحسن الحظ هناك حلول بسيطة لتخفيف الألم التي يصحبها الجلوس كثيراً إليكم بعض هذه الطرق البسيطة.

تغيير المكان.

الجلوس لفترة طويلة يضاعف الضغط على العمود الفقري بدلاً من الوقوف، الحركة أمر حيوي لدمج أقراص “الغضروف” في العمود الفقري بالفعل كما يتم امتصاص الصدمات في الجسم، وإذا كان الجسم لا يزال قائما، فأن هذه الأقراص لا تتلقى المواد الغذائية اللازمة التي تحتاج إليها مما يؤدي إلى الضيق والألم. فعليك بالتحرك في بيئة العمل كل 15-30 دقيقة، على الأقل، وذلك للعمل على تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم مما يقلل من التوتر والألم.

أستخدام وسادة قطنية.

أستخدام الوسادة بأسفل ظهرك يمكن أن تساعد بشكل كبير في تقديم الدعم للجزء السفلي من الظهر، مما يقلل من الألم ويسمح لمزيد من الدعم والراحة، وأستخدمها يساعد أيضاً على تخفيف الضغط على العمود الفقري في المنطقة السفلية للظهر ودعم المنحنى الطبيعي للعمود الفقري، ويمكن أيضا أن تستخدم في السيارة أوعلى أي كرسي.

الوقوف.

بعض الناس يعملون في أماكن يختار فيها بعض أصحاب المكاتب تزويد موظفيها بمكاتب مرتفعة لتشجيع الوقوف وذلك لا يعطي القوة في العمود الفقري فقط، بل يحرق أيضا المزيد من السعرات الحرارية، عليك أن تسأل صاحب العمل إذا كان يوجد هذه المكاتب أم لا، إن لم يكن متاح، اسأله ما إذا كان بإمكانك إحضاره بنفسك، لا يزال الوقوف في المكتب خيارا حتى مع المكاتب القياسية، وذلك لتجنب ترهل أثناء العمل.

الخروج أثناء فترات الراحة.

يوجد بالعمل  فواصل الخاص بك “البريك” يمكن أن يكون وسيلة فعالة بشكل لا يصدق للتعامل مع آلام الظهر من الجلوس، إذا كان لديك فترات راحة منتظمة، استخدم هذا الوقت للخروج خارج العمل واتخاذ مسافة قصيرة، حتى لو كان مجرد حول موقف للسيارات، إذا كنت تتناول الطعام في مكتبك فهذا هو الخيار، فتناول الطعام أثناء ساعات العمل أفضل والاستفادة من الوقت استراحة الغداء الخاص بك في المشي أو الذهاب إلى الصالة الرياضية إذا كانت قريبة من مكان عملك لتنفيذ بعض الألعاب الرياضية السريعة أو تنفيذها في أمكان العمل.

الجلوس في وضع اليوغا في المنزل.

أثناء كنت تجلس لفترات طويلة في المنزل لسوء كان للعمل أو لأسباب أخري، يمكنك التخلص من آلام الظهر التي يسببها الجلوس بسبب هذه الفترات من خلال أخذ الراحة لبعض الوقت والجلوس في وضع اليوغا، حيث من اليوغا مفيدة للعمود الفقري وتدفق الدم به، فيمكنك الجلوس لمدة تتراوح من 10-15 دقيقة وذلك للحد من الشعور بآلم الظهر.

شرب الماء.

الماء هو مادة تشحيم طبيعية للمفاصل والعضلات، عندما لا يتلقى الجسم ما يكفي من مادة التشحيم هذه، فتصبح المفاصل والعضلات ضيقة ومؤلمة لذلك تؤدي إلى الألم والصلابة، ضمان شرب المياه بالقدر الكافي على مدار اليوم يمكن أن يساعد كثيرا في الحد من آلام الظهر والرقبة، والصلابة والتهاب التي قد تكون ناجمة عن الجلوس.

الابتعاد عن الضغط العصبي.

عندما يحدث الضغط العصبي أو عند الشعور بالإجهاد فأن ذلك يزيد الضغط على العضلات وخاصة في العنق والرقبة، وقد يحدث ذلك في نهاية يوم مرهقة للغاية سواء كان في العمل أو المنزل، حيث تشعر بآلم في الظهر والأكتاف، ويرجع ذلك إلى زيادة مستويات هرمون الكورتيزول التي ترتفع وتنقل عبر الجسم وتصبح في بعض المناطق، لذلك عليك بالابتعاد عن مستويات التوتر قدر الإمكان لتجنب زيادة الألم في الظهر والرقبة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.