أحذر هذه الأدوية أو لا تستعملها إلا تحت إشراف الطبيب

القاعدة الطبية تقول إن كل عقار يعمل كمنبه للوظائف الحيوية لعضو ما، يصحبه تخدير لهذا العضو، وهناك مجموعة من العقاقير المزيلة للألم، الجالبة للنوم أستغل ويستغل بعض الناس مالها من تأثير مريح على المخ والجهاز العصبى فأساءوا إستخدامها، وبتكرار تعاطى المخدر تزيد حدة الجرعة المطلوبة، حتى يقع الشخص بين براثن الإدمان ويصعب عليه بعد ذلك الإمتناع عنها.

الأدوية المخدرة
الأدوية المخدرة
الأدوية المخدرة

عندئذ يفقد المدمن الإحساس بما هو صحيح وخاطئ، بمعنى أنه لا يستطيع التمييز بين الخطأ والصواب، حتى إنه يلجأ إلى الكذب والإحتيال بشتى الطرق عندما تلح عليه رغبته في جرعة المخدر، ونراه يهمل عمله وتتدهور أحواله الصحية والعامة فيقل وزنه وتنتابه الآنيميا وفقدان الشهية وسوء الهضم، ويصبح فمه جافاً تصدر منه رائحة كريهة، وتزوغ عيناه، ويفقد القدرة العضلية والجنسية…

ومن أضرار هذا الإدمان أيضاً بالإضافة إلى كل ما سبق :

1 – هبوط دقات القلب

2 – هبوط مراكز تنبيه الدورة الدموية وينتج عنه ضيق الأوعية الدموية

3 – صعوبة التنفس ونقص أكسجين الشهيق

وعندما يستحيل عليه الحصول على المخدرات من أماكنها يلجأ إلى الصيدليات ليحصل على ما في الأدوية من مخدرات، فيستعملها بجرعات كبيرة غير طبية وبشراهة متناسياً أضرار باقى مكونات الدواء بأثرها السئ في الجرعة الكبيرة.

وللوصول إلى مادة الكودين مثلاً فإن الشخص المدمن يعرف أن بعض أدوية السعال بها نسبة طبية منها، ولحاجته إلى نسبة عالية من هذا المخدر فإنه يتعاطى أضعاف الجرعة المنصوص عليها، ولسنا هنا بصدد ذكر أسماء تلك الأدوية ولكن معرفة المادة المخدرة فيها فأدوية السعال كما ذكرنا تحتوى على مادة الكودين المخدرة فيجب الحذر عند تعاطيها. وعندما تعوز المريض الحاجة فإنه يلتمس الراحة في الأدوية المسكنة والمنومة من فصائل الباربينورات ومشتقاتها وهى كثيرة.. تضاف إليها فصائل من الأدوية التي تعمل كمنشط للجهاز العصبى المركزى.

ولعلاج بعض المدمنين على هذه المواد المخدرة التي تحتوى عليها الأدوية أنشئت مصحات يعزل فيها المدمنون، ولكنها لم تف بالغرض المطلوب، فكثيراً ما يفشل العلاج، ويصاب المريض المدمن بتقلصات عضلية عنيفة، ولذلك فإن العلاج يحتاج إلى توعية بخطورة تناول الأدوية التي تحتوى على مواد مخدرة، وذلك بجرعات كبيرة، فإن في ذلك خطر على صحة الشخص نفسياً وجسدياً.. إذا يتحول إلى مدمن يحتاج إلى علاج طبى.. جسدى ونفسى.. طويل…

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.