آلام الظهر أثناء فترة الحمل (أسبابه، وعلاجه)

العديد من النساء يشعرن بالألم في ظهرهم أثناء فترة الحمل حيث أن هذه الفترة سوف تغير حياتك إلى الابد وتحتاج إلى أن تكون النساء مستعدة له جسديا وعقليا على حد سواء وذلك لحدوث تغيرات كبيرة من شأنها أن تحدث الآن في الأشهر القليله المقبلة من الحمل وسوف يبدأ جسمك في إنتاج بعض الهرمونات بما في ذلك هرمون أسمه ريلاكسين فهذا الهرمون يساعدك في إعداد جسمك للولادة ويعمل هذا الهرمون على تخفيف الأربطة الموجودة في جميع انحاء الجسم مما يجعلك اقل استقرارا وأكثر عرضة للإصابة كما انه يجعل نمو البطن أكبر والعضلات سلسلة لتحمل الوزن الزائد وخاصة في المنطقة الخلفية وذلك يعتبر هو المتسبب في حدوث آلام الظهر.

آلام الظهر أثناء فترة الحمل (أسبابه، وعلاجه) 1 18/6/2018 - 4:12 م

-تغيرات الوضع
الحمل يكون دائما هو الشئ الثقيل ونتيجة لذلك الثقل تواجه السيدات الحوامل آلام الظهر وذلك بسبب إمتددات البطن التي تقوم بتقيدك وذلك يكون من أجل الحفاظ على المحاذاة المناسبة لكي.

_فصل العضلات
يحدث إنفصال العضلات في فترة الحمل بسبب توسع الرحم وذاك فأن الصفين المتوازين من العضلات التي تعمل من القفص الصدري لعظم العانه تقوم بفصل العضلات وهذا الفصل يؤدي الي حدوث آلام الظهر.

_الإجهاد
يتسبب بذل الجهد والتوتر العاطفي والعصبي الي توتر العضلات الموجودة في الظهر والتي قد تتسبب في حدوث ذلك الآلم أو تشنجات الظهر.

وبعد ذكر الأسباب المؤدية لهذا الشعور بالآلم سوف أذكر لكم طرق علاجية لتخفيف هذا الآلم وبعض التمارين الرياضي التي يمكن القيام بها اثناء فترة الحمل.

*****الطرق العلاجيه***”**

أولا:معرفة حدودك
يجب على النساء في فترة حملهم عدم رفع الأشياء الثقيلة واذا كان هناك شيءا ضروريا ويجب عليكي رفعه فيجب أن يحمل بشكل صحيح ولا تنحني بل يجب الثني على الركبة أو الجلوس (القرفصاء) ثم رفعه مع مرعاة عدم الضغط على الظهر.

ثانيا:، الوقوف بشكل جيد
يجب على الحامل تجنب الجلوس أو الوقوف فترة طويلة بل يحب عليها استخدام مقعدا أو كرسي مريح مع تجنب أيضا الوقوف على قدم واحدة، والجلوس فورا في حالة وقوفها لفترة طويلة، مع مراعاة الجلوس على الكراسي التي يكون لها ظهر أو أستخدام وسائد لكي تضعها خلف ظهرها والجلوس على التوالي، وعند الوقوف يجب أن يكون كتفيها في وضع الاسترخاء.

وعند الذهاب الي العمل يجب عليها النظر جيدا في الكرسي التي ستجلس عليه وان تحاول بقدر الإمكان عدم شد ساقيها، والتحقق من وضع شاشة الكمبيوتر والكرسي هل كانت صحيحة ام لا وان تحاول الابتعاد عن مكتبها بطريقه منتظمه والذهاب الي الاماكن المفتوحه في وقت الغذاء حتى تحصل على هواء نقي.

وان تكون حذرة جداً أثناء قيامها بالعمل في منزلها وتجنب حمل اي شي ثقيل، وان تقوم يأستخدام منشفة دافئه أو وسادة دافئة أسفل ظهرها لتوفير الراحة، واذا كان لديها طفلا صغيرا فيجب عليها الالتزام بطريقة حمله الصحيحة.

ثالثا: النوم بشكل صحيح
يجب على المرأة الحامل النوم بطريقة صحيحة وذلك من خلال النوم على الجانب الأيمن وعدم قفل الركبتين وذلك يتم عن طريق وضع وسادة الحمل وذلك لجعل النوم أكثر راحة، او عن طريق وضع وسادة بين ركبتيك واخري تحت بطنك وذلك لان هذة الطريقة تمنع ساقك العلوي من الالتواء، ويجب عليها أيضاً أن تستخدم فراش ثابت لا يتزحلق للنوم عليه، وعند النزول من السرير يجب عليها الالتفاف على جانب واحد ودفع نفسها حتى تصل الي وضعية الجلوس ثم الوقوف ببطئ.

ويجب عليها أيضاً الذهاب الي طبيبها الخاص لكي يعلمها بعض تمارين التمدد والبطن لكي تحقق الاستقرار، وهذة التمارين لها بعض التأثيرات الخفيفه الا انها امنه جداً بالنسبة لها، وستساعدها هذة التمارين المنتظمه على تخفيف ماتشعر به من الم في ظهرها وتزيد من مرونة جسمها.

رابعا: استخدام العطور
يجب عليها الاسترخاء في حمام دافئ مع وضع ما لا يزيد عن اثنين أو ثلاث قطرات من زيت اللافندر الأساسي وذلك لان هذا الزيت يساعد على تخفيف ما تشعر به من ألم في العضلات والظهر لكن مع مراعاة شيءا هاما وهو أن زيت اللافندر يستخدم فقط في الثلث الأول من الحمل وذلك لأنه يزيد من انقباضات الرحم ويؤثر عليه تأثيرا سلبيا.

خامسا:التأكد من أرتداء اللبس المناسب
يجب على الحامل ارتداء الحجم المناسب من الملابس الواسعة والتأكد من ذلك وان تكون الأكتاف أيضاً كبيرة وذلك لتجنب حمل إضافي على الكتف والقفص الصدري، وارتداء أيضا الملابس الداعمة للبطن أو بناطيل الحوامل التي تتميز بالدعم الواسعه والتي تتناسب مع المنطقة الموجودة تحت البطن.

ويجب عليها أيضاً الابتعاد بعدا تاما عن ارتداء الملابس الضيقة أثناء فترة حملها لان ذلك من الممكن أن يسبب ضعف تدفق الدم وعدم ضبط النفس ومن الممكن أيضاً أن يقلل من إمدادات. الاكسجين الي العضلات ويتسبب في الشعور بآلام الظهر.

و يجب عليها ابضا تجنب أرتداء الأحذية ذات الكعب العالي بل يفضل ارتداء الكعب المنخفض والدعم الجيد على الرغم من البعض سيراها غير مناسبة للازياء والاناقه الا انها تعتبر أفضل عندما يتعلق الأمر بالراحة والسلامة لها ولطفلها الذي لم يولد بعد.

سادسا: الكمادات الحارة أو الباردة
يجب على المرءة الحامل استخدام الكمادات الدافئة أو عبوات الثلج لان ذلك سيعمل على تقليل الآم الظهر مؤقتا ومن الممكن أيضاً أن يكون التدليك مفيد جداً لهم خاصة الذين يعانون من الآم سفل الظهر.

سابعا: العلاجات الشعبية
من الممكن أيضاً أن تستخدم المرأة الحامل العلاجات العشبية للتخلص مما تشعر به من الآم في الظهر وذلك مثل العشب الذي يسمي بمخلب الشيطان ولكن بحذر شديد لأنه لا يوجد ما يكفي من الأدلة التي تقول انه آمن على الحمل.

ثامنا: التفكير والتأمل
يساعد هدوء العقل والتفكير والتأمل المرءة الحامل في جعل جسمها أكثر مرونة وذلك من خلال قيامها بممارسة بعض اليوغا والتأمل فذلك سيساعدك كثيرا في الاسترخاء سواء للعقل أو الظهر على حدا سواء.

تاسعا: الوخز بالإبر
يعتبر الوخز بالإبر وسيله من وسائل تخلص المرءة الحامل مما تشعربه من الآم في ظهرها وهو شكل من اشكال الطب الصيني الذي يستخدم إبر رقيقه لتحفيز بعض النقاط في جسمها للتخلص من الآلم وقد اظهرت الدراسات العلميه أن الوخز بالإبر يمكن أن يكون قوي وفعال في تخفيف الآلم خلال فترة الحمل بشكل طبيعي.

عاشرا:اتباع نظام غذائي سليم
يلعب النظام الغذائي دورا هاما في حياة المرأة الحامل لذلك يجب عليها الحفاظ على وزنها والسيطرة على الوزن الزائد وذلك للتخلص مما تشعر به من آلام في ظهرها أثناء فترة الحمل وذلك يتم من خلال انباع نظام غذائي متوازن ومغذي لان هذا يعد جانب مهم من الحمل الصحي، وهذا يكون عن طريق اتباع نظام غذائي سليم يحقق التوازن بين نسبة كلا من الكربوهيدرات والدهون والبروتينات، والحرص على تناول مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات وعادة ما يضمن التغذية الجيدة، مع الابتعاد تماما عن تناول الكافيين والمنبهات والمشروبات الغازية لتجنب الآم الظهر وذلك لان ما تشعر به من آلام في ظهرها مرتبط نوعا ما بهشاشة العظام الفقري أو التهاب المفاصل.



اترك تعليقا