260 مليار دولار خسائر العملات المشفرة خلال ال24 ساعة الماضية

سجل انخفاض في العملات المشفرة خلال 24 ساعة الماضية, حيث إن عملة البتكين والعملات الرقمية الأخرى سجل خسائر هائلة يوم الجمعة بالأمس، مما أدى إلى خسارة ما يقرب من 260 مليار دولار من قيمة سوق العملات المشفرة.

260 مليار دولار خسائر العملات المشفرة خلال ال24 ساعة الماضية 1 24/4/2021 - 9:29 م

خسائر العملات المشفرة خلال 24 ساعة

تراجعت عملة البتكين بنسبة 10% تقريبًا في غضون الـ 24 ساعة الماضية ، وذلك وفقًا لبيانات CoinDesk, حيث سجل عند 49281.40 دولار.

بالإضافة إلى انخفاض عملة الايثيريوم إلى 2202. 05 دولار، حيث فقدت نسبة بمقدار 11%. وانخفضت عملة ريبل، التي تُعد خامس أكبر العملات الرقمية, حيث فقدت بنسبة 22% ، وذلك وفقًا ما ذكره موقع تتبع أسعار العملات المشفرة CoinMarketCap.

وأدت تلك الخسائر الهائلة إلى خسارة حوالي 260 مليار دولار من القيمة السوقية للعملات المشفرة. ولم يكن من الواضح لدي المختصون بالعملات الرقمية أو كبار الاقتصاديين ما الذي أدى إلى عمليات البيع الهائلة للعملات الرقمية خلال الأيام الماضية, على الرغم من أن العملات المشفرة معروفة بأنها متقلبة الأسعار باستمرار.

ويُذكر أن يوم الخميس الماضي، سجل تراجع مؤشرات الأسهم الأميركية بعد نشر تقارير تفيد بأن رئيس الولايات المتحدة “جو بايدن” يفكر في زيادة ضريبة الأرباح الرأسمالية.

وخلال عام 2021، ارتفعت عملة البتكين بنسبة 71%, بينما سجل أرتفع عملة الايثيريوم بنسبة 200%. ويرجع ذلك إلى زيادة الرغبة في شراء العملات المشفرة من قبل المستثمرين في جميع أنحاء العالم، كما قامت شركات مثل Tesla و Square بشراء البتكين بمليارات الدولارات الأمريكية.

آراء كبار الاقتصاديين حول العملات المشفرة

حذر “جيسي باول”  الحكومات من أن تمارس الضغط على استخدام العملات المشفرة, حيث تُعد نوع من أنواع الاستثمار, ويُذكر أن “جيسي باول” الرئيس التنفيذي لبورصة العملات المشفرة التي تُدعى Kraken.

وصرحت “رويترز” الشهر الماضي بأن دولة الهند تخطط لإدخال قانون لحظر تداول أو امتلاك العملات المشفرة. وقالت بأنها قلقة بشأن الخسائر المحتملة للمستثمرين في البلاد.

وتبحث السلطات في جميع أنحاء العالم, لأجاد طرقة لتنظيم العملات الرقمية مثل عملة بتكوين وعملة الايثيريوم. وقد وصف نائب محافظ بنك الشعب الصيني بتكوين في وقت سابق بأنها “بديل استثماري ضخم”، و صرح بذلك بعد حدوث حملة شرسة من قبل المنظمين في البلاد في عامي 2017 و201.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.