وزير المالية: جمع 6 مليارات دولار من بيع السندات الدولية للقضاء على أزمة الدولار

في ظل السعي الدائم للحكومة من أجل توفير احتياجات البلاد من العملة الصعبة وزيادة النقد الأجنبي للقضاء على أزمة الدولار التي عصفت بالإقتصاد المصري، أكد عمرو الجارحي -وزير المالية- خلال حديثه مع وكالة ” بلومبرج ” الأمريكية على سعي الحكومة من أجل جمع 6 مليارات دولار وذلك من بيع السندات الدولية خلال عام 2017، كما ذكر الجارحي أن إصدار هذه السندات سيتم تأجيله بسبب تقلب السوق.

الحكومة تسعي لجمع 6 مليارات دولار من بيع السندات الدولية

تخفيف أزمة نقص الدولار وانخفاضه أمام العملة المحلية

وذكر وزير المالية أن الحكومة تخطط إلى جمع هذه السندات بنهاية نوفمبر الجاري بالرغم من كم التحديات التي تواجه الحكومة، والتي ربما تؤجل جمع السندات إلى يناير المقبل.

قيمة السندات سيتراوح ما بين 5 إلى 6 مليارات دولار على حسب الحاجة المالية وهو الأمر الذي سيؤدي إلى تخفيف أزمة نقص الدولار بشكل كبير ومن ثم إنخفاضه أمام العملة المحلية، الأمر الذي ينذر بتحسن كبير في الأحوال الإقتصادية في حال تم توفير احتياجات البلاد من العملة الأجنبية وزيادة النقد الأجنبي، كما أشار الجارحي إلى رغبة الحكومة في خفض معدل التضخم إلى 10 % في منتصف 2017 عن المستوي الحالي 13.6 % مع بداية تدفق الإستثمارات وتراجع عجز الموازنة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.