وزارة العدل البريطانية تدرس إدراج تقنية “بلوكتشين” لحفظ الادلة

صرحت نائبة مدير وزارة العدل البريطانية اليوم الخميس 23 أغسطس أن وزارة العدل البريطانية تدرس إدراج تقنية سلسلة الكتل أو ما يعرف بـ “البلوكتشين” blockchain كأداة لحفظ أشكال أو نسخ رقمية من الأدلة، والفكرة هي أن التكنولوجيا يمكن استخدامها لتسهيل اجراءات الادلة الرقمية بالمحاكم، وفقا لـ “بلجي أنبيل”، ويذكر أنها تعمل أيضاً كرئيسة قسم الهندسة الرقمية وحماية الانترنت في وزارة العدل.

تقنية البلوك تشين
بريطانيا تستخدم تقنية البلوكتشين
تطور تقنية البلوكتشين

وصرحت بأنه سيتم اختبار نظام “HMCTS” على كلا من المحاكم الابتدائية والمحاكم العليا، ووفقًا لما ذكرته “أنبيل”، فقد تم عقد مجموعة عمل تُركز على دراسة تلك التكنولوجيا مؤخرًا.

وفي منشور المدونة الخاصة بموقع الحكومة البريطانية اليوم الخميس، أوضحت أنبيل أنه “كنمط معماري، فإن تقنية سلسلة الكتل “بلوكتشين” تدعم حلول جديدة ومبتكرة كما تدعم كلا من النزاهة العالية واللامركزية.”

وأضافت “أنبيل”: “في HMCTS، نحن متحمسون لتطبيق حلول جديدة للأنظمة التقليدية بما في ذلك مشاركة الأدلة، وإدارة الهوية وضمان حصول جميع المواطنين على أقصى قدر من السيطرة على المعلومات الخاصة بهم. وتركز تصميماتنا على كلاً من الفعالية والبساطة واستخدام هذا النهج يعود بالعديد من الفوائد كما يساهم ذلك بحلول فعالة من حيث التكلفة والوقت والحلول المستقبلية. ”

وأوضحت “أنبيل” أن هذه التقنية قد تم استخدامها بالفعل من قبل بعض الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، أبرزها استونيا  فقد طورت حلول مبتكرة لإدارة هوية المواطنين باستخدام “blockchain”، كما أشارت إلى أن شركة “HMCTS” ستقوم بتجربة تقنية “مشاركة الأدلة المشتركة بين الوكالات” في وقت لاحق من هذا العام.



اترك تعليقاً