مُشرعي ولاية اوهايو يدرسون إدراج وتقنين تكنولوجيا “Blockchain” بالولاية

في مؤتمر صحفي عقد في 23 من أغسطس الماضي، قال المشرعون في ولاية أوهايو الأمريكية إنهم مهتمون بتكنولوجيا سلسلة الكتل “بلوكتشين” وتقنية العقود الذكية ولكنهم لا يزالون يدرسون آلية إدراج تلك التقنية حيز التنفيذ، وعقد رئيس مجلس النواب في ولاية أوهايو “ريان سميث” مجموعة تضمنت المشرعين ورجال الأعمال والأكاديميين والمطورين لمناقشة ما الذي يمكن أن تقدمه الولاية لجذب مجتمع العملات المشفرة وتقنية “البلوكتشين” من شركات تطوير ومطورين ومستثمرين.

تقنية البلوكتشين
تكنولوجيا البلوكتشين
تقنية البلوكتشين

وعلى الرغم من أنه لم يتم اقتراح أية تشريعات محددة متعلقة بتكنولوجيا “البلوكتشين”، إلا أن “سميث” قال “إنه يرى أن التقنية قابلة للتطبيق على نطاق واسع جداً في القطاع العام، بما في ذلك حالات الاستخدام الحكومي والوثائق مثل تخزين شهادات الميلاد وتراخيص الزواج والهوية لجعل هذه الآنواع من البيانات أكثر أمانًا.

علاوة على ذلك، أكد “سميث” أنه من خلال العمل مع الجامعات في اوهايو، يمكن للطلاب تطوير مهاراتهم وخبرتهم لاستخدام وتطوير تقنية “blockchain” قبل تخرجهم وبدء حياتهم المهنية، كما أنه يسعى إلى وضع ولاية أوهايو في مقدمة الولايات التي تستضيف المشاريع التكنولوجية والتقنية من هذا النوع.

وأضاف “سميث” قائلاً:

“نظرًا لأن هذا الأمر جديد للغاية ومازال يتشكل، فأظن أنه يمكننا وضع أوهايو في الصدارة”.

كما ذكرت سابقا بعض المواقع الإخبارية أنه تم تقديم مشروع قانون في ولاية أوهايو الأمريكية بشهر مايو الماضي لتقنين وتفعيل تقنية “بلوكتشين” في شتى قطاعات المقاطعة، وذلك في محاولة لجعل المقاطعة الأمريكية مرفأ آمن لمجتمع “blockchain” بصفة عامة.

وقد وافق حاكم الولاية “جون كاسيش” على هذه الإجراءات، مما جعل ولاية أوهايو واحدة من من الولايات المتزايدة والتي تعترف وتقنن العملات المشفرة وتكنولوجيا “blockchain”.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.