ما هو سبب ارتفاع سعر الدولار في مصر اليوم وسعر الدولار في جميع البنوك؟

يرغب العديد من المواطنين معرفة سبب ارتفاع سعر الدولار في مصر، وكان ذلك بعدما شهدت مصر اليوم قفزة كبيرة في سعر الدولار في مجموعة من البنوك على غير العادي مقارنة بالزيادات الأخيرة في سعر الدولار في مصر، ليصل سعر الدولار مقابل الجنيه المصري إلى 18.25 جنيه مصري حتي الآن.

سعر الدولار في مصر اليوم

ما هو سعر الدولار في مصر اليوم؟

حيث قد تم توضيع أسعار الدولار مقارنة بختام التعاملات أمس الأحد الموافق “20 مارس” فقد سجل الدولار ما يلي:

  • سعر الدولار “في البنك الأهلي المصري 17.40جنيه مصري للشراء، و 17.50 جنيه للبيع” أي ما يعادل 1.76 جنيه مقارنة بالأمس.
  • وقفز سعر الدولار في “بنك القاهرة ليصل إلي 17.42 جنيه للشراء و 17.52 جنيه للبيع” أي بزيادة 1.76 جنيه عن الأمس.
  • ويعد سعر الدولار في “بنك مصر سحب 14.40 جنيه للشراء، و 17.50جنيه للبيع”.
  • وسعر الدولار اليوم في “بنك الإسكندرية 17.42 جنيه للشراء، و 17.52 جنيه للبيع”.
  • سعر الدولار من “بنك أبو ظبي الإسلامي وصل إلي 17.41 جنيه للشراء، و 17.52 جنيه للبيع”.
  • وبنك “عودة” سعر الدولار 17.43 للشراء، و 17.52 جنيه للبيع.
  • وقد سجل “سعر الدولار في البنك المركزي المصري اليوم الاثنين 15.66 جنيه للشراء، و 15.75 جنيه للبيع”.

ما هو سبب ارتفاع سعر الدولار في مصر؟

حيث أصدر “البنك المركزي” صباح اليوم الاثنين الموافق 21 مارس 2022 قراراً يوضح رفع الفائدة وقد جاء الارتفاع الكبير في سعر الدولار تزامنا مع ذلك القرار في البنوك المصرية، وأقر البنك المركزي من خلال اجتماع استثنائي للجنة السياسة النقدية أن أسعار الفائدة الرئيسية ارتفعت بمقدار 25 نقطة مما أدي إلي ارتفاع سعر الدولار بصورة كبيرة.

تفاصيل عائد الإقراض وعائد الإيداع

وكان “سعر عائد الإقراض 10.25%” لليلة واحدة، ويعد “سعر عائد الإيداع 9.25%” لليلة واحدة وهذا ما حدده البنك المركزي مشيرا إلي الضغط العالمي المتضخم نتيجة الحرب على أوكرانيا، ومصرح بأن هذه الضغوط العالمية بدأت بعد ظهور بوادر لتعافي الاقتصاد العالمي من جائحة فيروس الكورونا.

الحرب على أوكرانيا هل هي من أسباب ارتفاع سعر الدولار

حيث أثرت الحرب الروسية مع أوكرانيا على الاقتصاد المصري بصورة واضحة، وقد ازدادت تكاليف الاحتياجات المصرية من واردات القمح حيث إن أوكرانيا وروسيا الموردان الرئيسيان للقمح في جمهورية مصر العربية، بالإضافة إلي الهبوط الواضح في عدد السائحين الأوكرانيين والروسيين الوافدين إلي مصر والبحر الأحمر.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.