مؤسسة اقتصادية دولية تكشف عن السعر الحقيقي للدولار في مصر وهو 18 جنيه

انخفض سعر الدولار في مصر منذ أيام قليلة لتصل قيمته في البنوك المصرية إلى قيم تتراوح ما بين 15.50 و16 جنيه، ولكن فجأة شهدت تعاملات أول أمس ارتفاعات مفاجأة لتصل قيمته في البنوك المصرية إلى 16.40 جنيه، واشتعلت السوق السوداء لتتخطى حاجز 17 جنيه ونصف، وفي ظل ذلك يترقب المصريون بشكل عام والمضاربون بشكل خاص أسعار الدولار الأمريكي في الفترة الحالية، خاصة في السوق السوداء التي بدأت في الظهور مرة أخرى بشكل قوي.

وفي هذا السياق أصدرت مؤسسة  hsbc للدراسات الاقتصادية، تقريراً عن سعر الدولار العادل في مصر في الوقت الحالي وحددت قيمته بـ 18 جنيه، وذكرت المؤسسة في تقريرها أن ذلك السعر نتيجة انهيار مصادر الدولار في مصر، المتمثلة في السياحة والتصدير وايرادات قناة السويس وأن ذلك السعر سوف هو المتوقع الوصول له خلال أيام قليلة.

جدير بالذكر أن عدد كبير من الخبراء الماليين في مصر سبق وتوقع ارتفاع سعر الدولار ليعود إلى 18 جنيه مرة أخرى بل وأكد البعض أنه سوف يتخطي هذ الحاجز ليصل إلى 20 جنيه، وبهذا يتفق تقرير تلك المؤسسة الدولية الشهيرة مع توقعات عدد من الخبراء المصريين وعلى رأسهم الدكتور وائل النحاس، والذي رفض بشكل كبير أن يصف ما حدث للدولار من انخفاض في الفترة الماضية بالهبوط، مشيراً إلى أنه مصطنع من الحكومة المصرية والبنك المركزي بهدف تحسين الصورة أمام صندوق النقد الدولي.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.