طليقة عكاشه ترفض اعتذاره وتضع 3 شروط للتنازل وتؤكد قائلة: ماحدث لعكاشة هو ذنب ابني يوسف

بعد أن تم القبض على الاعلامي توفيق عكاشه امس الجمعة بسبب قيامه بسب طليقته رضا الكرداوي على شاشة الفراعين الفضائية والمملوكة له شخصيا واتهام طليقته بانها تابعة للتنظيم الارهابي القاعدة، وانها وسيلة لابتزازه ومحاولة من الاعداء لردعه وايقافه عن قضاياه الهامة.

طليقة عكاشه ترفض اعتذاره وتضع 3 شروط للتنازل وتؤكد قائلة: ماحدث لعكاشة هو ذنب ابني يوسف 1 15/8/2015 - 2:45 م

قام امس محامي الاعلامي توفيق عكاشه بالوقوف في قسم مدينة نصر، وتوجيه اعتذار للسيدة رضا الكرداوي نيابة عن توفيق عكاشه وانه يسحب كل ما قاله في حق طليقته ويطالب بالتصالح.

وبعد هذا الاعتذار أعلنت رضا الكرداوي بانها ترفض اعتذاره نهائياً، وان لها 3 شروط هامة لن تتنازل عنها، وهي:

أولا: اعتذار رسمي امام وكالات الانباء العالمية عن كل ما قاله في حقها واتهمها به.

ثانيا: أن يقوم بالاعتراف بابنه يوسف وان ينسبه اليه ويرد للطفل حقه امام العالم.

ثالثا: أن يتعهد بالانفاق على ابنه يوسف، وان يتولى جميع مصاريف العلاج الخاصة بالطفل.

ومع ذلك فقد اكدت السيدة رضا انها ما زالت تتلقى تليفونات بها تهديد صريح بخطف ابنها المعاق، في حاله عدم استجابتها للتنازل عن القضية.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.