صحيفة كويتية.. دراسة تقديم 50 ألف دولار سنوياً بديلاً للدعم

تعتبر دول الخليج من أكثر الدول العربية في مستوى الرفاهية الاقتصادية، وذلك نتيجة اعتمادها بصورة مباشرة على الاحتياطيات الكبيرة من النفط والغاز، وهو الأمر الذي ساهم في تكوين ثروات اقتصادية كبيرة على مستوى المواطن والدولة، وساعد في تكوين هذه الثروة المالية الارتفاعات الكبيرة في أسعار النفط والغاز الطبيعي خلال السنوات الأخيرة، رغم ذلك تستمر كل الدول الخليجية تقريباً مثل السعودية والكويت والإمارات وقطر وعمان في تقديم دعم نقدي وعيني للمواطنين، وهو الأمر الذي ظهر تأثيره بصورة سلبية مع الإغلاق الاقتصادي العالمي نتيجة جائحة كورونا.

الكويت

جريدة القبس ورقة بحثية لتقديم دعم 50 ألف دولار

تمتلك الكويت ثروة كبيرة تكونت خلال السنوات الماضية، وقد قدرت بعض الدراسات أنها تجاوز 500 مليار دولار يتم استثمارها عبر الصندوق السيادي في الدولة، وقد نشرت جريدة القبس الكويتية ورقة عمل حديثة تهدف إلى خلق آليه جديدة يتم استخدامها من أجل توزيع الثروة في الكويت، من أجل الوصول إلى طريقة التوزيع العادلة للجميع.

اقترحت الورقة البحثية المنشورة أن تقوم الحكومة الكويتية بتوزيع وإعطاء 50 ألف دولار سنوياً، على أن يوزع ذلك المبلغ على جميع المواطنين في دولة الكويت، بشرط أن يكون المواطن قد بلغ سن العمل الرسمي، على أن يحصل على هذا الدعم النقدي المباشر مدى الحياة، مع إلغاء جميع صور الدعم الآخرى.

بهذا الطريقة يصبح لجميع المواطنين في دولة الكويت راتب أساسي سنوي قيمته 50 ألف دولار أمريكي، يساعد الحكومة في تنفيذ العديد من الإصلاحات الاقتصادية مثل الخصخصة والدعم، كما يرفع هذا الأمر الكاهل عن الحكومة بضرورة توفير وظائف للمواطنين، والتي تتميز في أغلبها أنها وظائف وهمية، ويمكن للمواطن الحصول على هذا الدعم مع التحاقه بالعمل في القطاع الخاص دون أي تأثير.