سعر الدولار الأمريكي اليوم الاثنين 3/4/2017كما سجلتها بنوك جمهوريه مصر العربية

كرصد ومتابعة دورية أولا بأول لأسعار الورقة الأمريكية كما جاءت اليوم الموافق  بكل البنوك بجمهورية مصر العربية،  جاء سعر الدولار اليوم ومازال مرتفعا بأسعاره سواء داخل البنوك أو بشركات الصرافة والسوق الموازية للعلمة، ولا جدال أن ارتفاع سعر الورقة الأمريكية جاء بتبعات سلبية للغاية على أسعار العديد من السلع والمنتجات الأساسية  كالغذاء فبعض المنتجات الغذائية والكمالية كالسيارات وغيرها وعلى المجال الإقتصادي بشكل عام داخل جمهورية مصر العربية.

سعر الدولار بالبنوك

ولا شك أن هذه التبعات السلبية  وموجات الغلاء المتتالية جعلت المشاكل الاقتصادية داخل جمهورية مصر العربية  ومن أمثلة المشكلات الإقتصادية التي تعاني منها جمهورية مصر العربية مشكلة التضخم وارتفاع الأسعار مع زيادة السكان،  وكذلك مشكلة العجز بالميزان التجاري وعدم توازن معدل الصادرات والواردات،  ولا شك  أيضاً أن جمهورية مصر العربية تمتلك العديد من الثروات والموارد البشرية وكذلك الطبيعية التي تجعل لمصر قدرة قوية في مجابهة أي أزمة إقتصادية وتجعلها في الريادة،  ولكن ينقص جمهورية مصر العربية الإدارة الحديث، وفي هذا السياق نستطيع أن نشير لسعر الدولار الأمريكي اليوم كما جاءت بالبنوك المصرية كما يلي.

سعر الدولار الأمريكي اليوم الاثنين 3/4/2017 بجميع البنوك المصري

بنك الاسكندرية

18.12 18.22

البنك الأهلي الكويتي

18.12 18.22

مصرف أبو ظبي الإسلامي

18.12 18.22

البنك المصري الخليجي

18.12 18.22

بنك البركة

18.10 18.20

بنك مصر إيران للتنمية

18.10 18.20

البنك التجاري الدولي

18.10 18.20

المصرف المتحد

18.10 18.20

كريدي أجريكول

18.10 18.20

بنك التعمير والإسكان

18.10 18.20

بنك بلوم مصر

18.10 18.20

البنك الأهلي اليوناني

18.10 18.20

البنك المركزي المصري

18.09 18.19

البنك العربى الافريقي الدولى

18.05 18.15

بنك قناة السويس

18.05 18.15

البنك الأهلي المصري

18.00 18.10

بنك مصر

18.00 18.10

بنك فيصل الاسلامى

18.00 18.10

بنك القاهرة

18.00 18.10

وفي هذا الصدد يمكننا الإشارة كذلك إلى أن كل تغيرات العملة الأمريكية جاءت بسبب قرار البنك المركزي المصري بتعويم الجنيه وتحرير سعر صرفه وخفض قيمته لنسبة تفوق النصف، ولا شك أن قرار تعويم أي دولة لعملتها من المفترض أن يكون إيجابي ويساعد على فكرة الإنتاج المحلي وتقليل الاستيراد من الخارج، ولكن العديد من الخبراء الاقتصادين وكذلك بعض الصحف الأجنبية المختصة في المجال الإقتصادي جاءت لتحذر من مثل هذا القرار، وأنه سينذر بكارثة إقتصادية كبرى بالنسبة للمجال الإقتصادي المصري،  وفي هذا السياق يمكننا الإشارة إلي أن الاختلاف في أسعار الدولار الأمريكي جاء أيضاً بالسوق السوداء الموازية فجاء يتراوح بين 18.25 و18.50 جنيها مصرياً ولا شك أن السوق السوداء عادت للظهور بعد مدة كبيرة من الاختفاء.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.