ستانزا تنسحب رسمياً من العمليات الإنشائية في العاصمة الإدارية الجديدة

أعلنت شركة نوفازا ستانزا انسحابها من المشروع الإنشائي الضحم الذي كانت تنوي إقامته في العاصمة الإدارية الجديدة مع اتخاذ عدد من الإجراءات الهامة التي تصب في صالح عملائها.

وأوضحت الشركة رد جميع مقدمات الحجز لعملائها في مشروع العاصمة الإدارية الجديدة وذلك لأن قرار الانسحاب نابع منها ولم يكن هناك أي ذنب لأي من عملاءها الذين قرروا الاستثمار في مشروعاتها.

وأشارت الشركة عبر أحد المسئولين التابعين لها أن قرار الانسحاب من مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة سببه الرئيسي هو عدم قدرتها على تنفيذ ما وعدت به من إنشاءات خلال المدة المحددة والتي تصل إلى ثلاث سنوات.

ونوهت الشركة إلى أنها تفتح أبوابها لرد الدفعات التي قامت بتحصيلها من العملاء من أجل المشروع دون خصم أي رسوم في الوقت الذي جرى تجميد مبلغ 100 مليون جنيه لدى الشركة من جانب شركة العاصمة الإدارية الجديدة.

وقررت شركة العاصمة الإدارية الجديدة تجميد مقدم حجز الذي دفعته نوفازا ستانزا والذي تبلغ قيمته 100 مليون جنيه وذلك من أجل ضمان تسديد مقدمات العملاء وبعدها سيجري رد المبلغ مع مراجعة قانونية شاملة للموقف برمته حتى تخرج جميع الإجراءات بالصورة القانونية الصحيحة.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.