رئيس شعبة البقالة يُصرح بأن وزارة التموين هي المسئولة عن ارتفاع أسعار السكر


صرح ” عمرو عصفور” نائب رئيس شعبة البقالة في حوار مع جريدة الشروق أن وزارة التموين هي المسئولة عن زيادة أسعار السكر في السوق المصري  وتابع قائلاً أن الوزارة قامت بطرح كمية كبيرة من السكر بسعر الكيلو 5 جنيهات وهو نفس السعر الذى يباع به في التموين في سلاسل تجارية كبيرة ولم تبيع منه أي كمية للبقالين أصحاب المحال الصغيرة (البقالين الصغار).

زيادة أسعار السكر ورائها وزارة التموين:

قال عمرو عصفور لقد سجلت أسعار السكر في السوق المصرية في الفترة الأخيرة إرتفاعاً كبيراً ولأول مرة بينما سجلت الزيوت ارتفاعاً كبيرأ أيضاً ليتراوح سعركيلو الزيت الخليط ما بين 11 و13 جنيها ، وزيت عباد الشمس سعر يترواح من 17 إلى 18 جنيها ، وكيلو زيت الذرة ما بين 19 إلى 21 جنيها، من 6 إلى 8 جنيه و هذا ما أدى إلي ارتفاع أسعار السكر ، وأضاف أيضاً أن الوزارة قد تجاهلت الاجتماع الذى عقد بين بعض مسئولى الغرفة التجارية ووزارة التموين، وطالبت فيه الغرفة بطرح وضخ كميات من السكر  لأصحاب البقالة  حتي يمكن القضاء علي ظهور السوق السوداء .
أكد عصفور أن  الأزمة ترجع إلى “أخطاء المسئولين”، وأشار  إلى أن وزارة التموين مصرة على البيع للمصانع التى لديها  سجلا صناعيا، أما محلا ت الحلويات ليس لها  سجلات، لذا اضطرت ألي اللجوء إلي السوق السوداء والشراء بأسعار مرتفعة .وقال أن الغرفة قد تقدمت باقتراح للمسئولين في وزارة التموين بمنح شركات التعبئة الصغيرة 50 طن لكل شركة تعبئة، شرط أن يكون لها بطاقه ضريبية و سجل تجاري لتقوم بطرحها على أصحاب البقالة والمينى ماركت.
صرح أيضاً ماجد نادى المتحدث الرسمي لنقابة البقالين التمونيين في جريدة الشروق أن هناك عجز في السكر علي مستوى الجمهورية يصل إلي 40% خاصة في محافظات الصعيد والوجه القبلي.
الجديدر بالذكر :

أن وزير التموين “محمد مصيلحي قال أن كميات كبيرة من السكر موجودة ومتوفرة في جميع المجمعات الإستهلاكية ومنافذ صرف السلع التموينية التابعة للوزارة وأن صرف الحصص التموينية مستمر حتي أخر كل شهر.
أعلنت وزارة التموين عن ضخ كميات كبيرة من السكر بسعر 6 جنيهات من خلال منافذ البيع المعتمدة من قبل الوزارة والسيارات المتنقلة التابعة لها