للمرة الثانية.. تغريم “جونسون أند جونسون” 55 مليون دولار بسبب منتج مسرطن

شركة جونسون اند جونسون من أكبر شركات الشامبوهات ومستحضرات التجميل سواء داخل مصر أو خارجها ويثق الكثير في منتجاتها، ولكن في شهر فبراير من هذا العام بتغريم الشركه مبلغ 72 مليون دولار وذلك حيث توفت سيدة  بسرطان المبايض لأنها كانت تستعمل غسول مطهر جونسون اند جونسون، واليوم للمرة الثانية قامت أيضا محكمة أمريكية بتغريم شركة جونسون اند جونسون بإلزام الشركة بدفع تعويض قدره 55 مليون دولار لسيدة أمريكية قامت باستخدام بودرة تلك التي تقوم الشركة بإنتاجها وقد تسببت في أصابة هذه السيدة بسرطان المبايض.
وقد قالت السيدة المدعية على شركة جونسون اند جونسون وتدعي “غلوريا ريستيسوند” أنها كانت تستخدم بودرة تلك الخاصة بشركة جونسون اند جونسون لعشرات السنين واكتشفت أنها تعاني من سرطان المبايض.
ولكن هذا ليس أول ادعاء على الشركة المنتجة فهناك 1200 قضية ضد شركة جونسون اند جونسون وبالفعل في فبراير الماضي قامت المحكمة بتغريم الشركة دفع مبلغ 72 مليون دولار لسيدة توفت بسرطان المبايض أيضا  وقام أهلها برفع قضيه ضد الشركة لان المتوفية كان تستخدم أيضا بودرة التلك وأكثر من حاله على هذا الحال.
 ولكن الشركة تصر عن أن منتجاتها امنه تماما 100 %، ولكن بعد عمل دراسات على منتجات جونسون اند جونسون وجد الباحثون أن هناك علاقة غير مؤكدة بين أصابة المرأة بسرطان المبايض وبين بودرة التلك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.