جمع قش الأرز | لا للحرق بعد الآن… جمع القش لإعادة تدويره لإنتاج الأعلاف والأثاث

تم جمع 1900 طن من قش الأرز من المزارعين في 156 موقعًا هذا العام، لاستخدامها كأسمدة عضوية اصطناعية وكأعلاف للماشية، وفقًا لوزارة البيئة

في سبيل الحد من السبب الرئيسي لتلوث الهواء في مصر، تقوم وزارة البيئة المصرية بجمع قش الأرز في جميع أنحاء البلاد لإنتاج الأعلاف الحيوانية والأثاث، حيث تم جمع 1900 طن من قش الأرز من المزارعين في 156 موقعًا هذا العام، لاستخدامها كأسمدة عضوية اصطناعية وكأعلاف للماشية، وفقًا لوزارة البيئة، ويمكن أيضا أن تستخدم قش الأرز لصناعة الورق والطوب والأثاث وإنتاج الغاز الحيوي.



جرار جمع قش الأرز

جمع قش الأرز في المحافظات



بالتعاون مع وزارة الزراعة ووزارة التنمية المحلية وغيرها من الجهات المعنية، قام موظفو البيئة بزيارات تفتيشية إلى 60 موقعًا لجمع قش الأرز، وتستهدف حملة الوزارة محافظات الشرقية، الغربية، الدقهلية، القليوبية، البحيرة وكفر الشيخ.

حرق قش الأرز مخالفة ولابد من دفع غرامة مالية

في محافظة الدقهلية، قام ممثلون عن هيئة شئون البيئة بالوزارة بزيارات ميدانية لثمانية مواقع في 12 أغسطس 2019، خلال جولات التفتيش، تمت مراقبة بعض المخالفات وتم تقديم خمس شكاوى ضد المزارعين الذين ينتهكون تعليمات عدم حرق قش الأرز في عام 2015، حيث فرضت الوزارة غرامة تتراوح بين 5000 و 100000 جنيه على المخالفين.

مواقع جمع الأرز في الدلتا


حرق قش الأرز يسبب مخاطر  وتلوث للجو

تعرف مصر بما يسمى “السحابة السوداء”، وهي طبقة كثيفة من الضباب الدخاني من قش الأرز المحترق الذي ينتشر عبر القاهرة لفترة طويلة من الزمن، وقد تم إصلاح طن واحد من قش الأرز بتكلفة 50 جنيه من قبل وزارة البيئة، ومع ذلك، أخبر رئيس نقابة المزارعين حسين أبو صدام يوم 7 يوليو 2018 أن السعر يجب أن يرتفع إلى 200 جنيه للطن، مطالباً الوزارة بزيادة عدد آلات بالات قش الأرز، كما أن قش الأرز يتم تصديره داخليًا ومن الصعب تصديره للخارج بسبب التكلفة المرتفعة المتوقعة للبيع.





يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد