توقعات بإرتفاع درجات الحرارة في أوروبا حتى نوفمبر القادم وخسائر بالمليارات

توقعت احدى الشركات الرائدة في مجال الطقس “ذا ويذر” باستمرار ارتفاع درجات الحرارة الغير طبيعي في أوروبا في المدة من سبتمبر حتى نوفمبر القادم، وصرح “تود كراوفورد” أحد كبار خبراء الطقس في شركة “ذا ويذر” أن المملكة المتحدة وغرب أوروبا وكذلك شمال أوروبا سجلوا درجات الحرارة الأعلى في المدة الزمنية من شهر مايو إلى شهر يوليو.

ارتفاع درجات الحرارة في اوروبا

وأضاف أن درجات الحرارة ستظل حتى نوفمبر القادم هي الأعلى في معدلاتها كما أضاف أيضاً على الرغم من الطقس الحار وارتفاع درجات الحرارة الا يبدو أننا سنشاهد طقساً قارص البرودة وبشكل خاص في النصف الأخير من الشتاء القادم.

و في أوروبا في وقت سابق تسببت حرائق الغابات في أضرار كبيرة جدا، حيث في 23 من يوليو لقى 91 شخصاً مصرعهم على الأقل في احدى حرائق الغابات الهائلة في اليونان ويعتبر من أكثر الحرائق دموية في أوروبا على مدار عقود.

حرائق الغابات
حرائق الغابات

منعت بولندا السباحة في 50 شاطئاً في بحر البلطيق وذلك بسبب نمو البكتيريا السامة في البحر مرتفع الحرارة بشكل غير مطمئن.

وقامت المسؤولون في مدينة زيورخ السويسرية بتوفير أحذية خاصة لحماية مخالب الكلاب البوليسية من الاحتراق.

وتعاني البلدان الأوروبية منذ فترة بموجة الحر التي تجتاحها وهذا يشير إلى أثر تغير المناخ الذي أحدثه الإنسان ويتزايد هذا الأثر في المستقبل القريب نتيجة للاحتباس الحراري.

والتقطت وكالة الفضاء الأوروبية عن طريق أقمارها الصناعية أثر ارتفاع الحرارة على بعض المناطق في جميع أوروبا.

وعلى التوازي في ألمانيا قام اتحاد المزارعين بمطالبة الحكومة بتقديم مليار يورو كمساعدات لتغطية الخسائر التي تسبب بقها قلة المحاصيل هذا العام بسبب الظروف المناخية الصعبة.

يشار إلى أن معظم المنازل في البلدان الأوروبية مصممة لمواجهة البرد القارس فقط ودرجات الحرارة الأخيرة لم تكن متوقعة قط.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.