تفاوض بين شركة أمازون والحكومة المصرية، ومحاولة لشراء سوق كوم

في تصريحات للرئيس السابق لمجلس الأعمال المصري الأمريكي هاني كاسيس، أن عدداً من الشركات المصرية بدأت مفاوضات مع شركة التجارة الأكترونية الدولية أمازون للفوز بعقد حق توزيع منتجاتها داخل مصر.

أمازون مصر.كوم
شعار شركة أمازون.كوم
شعار شركة أمازون.كوم

أمازون مصر يحجز مكان جديد بالقاهرة

صرحت مجلة Daily News أن المفاوضات بين القاهرة وأمازون وصلت لمستويات متقدمة، وأن أمازون سوف تتخذ من القاهرة مركز لوجستي لتوزيع منتجاتها داخل مصر قريباً.

وصرحت أنه قد تم بالفعل تعيين وفد لزيارة القاهرة في غضون 2 – 3 أسابيع لمناقشة الإجراءات القانونية وإختيار الموقع الآنسب لإنشاء المركز اللوجستي لها بالقاهرة.

المبني الرئيس لأمازون.كوم
المبني الرئيس لأمازون.كوم

وأشارت الصحيفة أن الوفد سوف يجتمع مع عدد كبير من الشركات الراغبة في التعامل معهم، فضلا عن عدد كبير من المسئوليين الحكوميين، بما في ذلك رئيس الهيئة العامة للأستثمار والمناطق الحرة محمد خضير.

وقال هاني كاسيس أن الشركة مهتمة بالتعاقد مع عدد من الشركات المصرية والتي تعمل في العديد من الصناعات لتوزيع منتجاتها في الأسواق الأمريكية والأوروبية، شرط تطابق المعايير الدولية.

وفي حالة أنه قد تم الأتفاق بين أمازون.كوم والقاهرة، فإنة من المتوقع أن يصل إجمالي إستثمارات الصادرات المصرية إلي بليون دولار أمريكي في المرحلة الأولي.

وأشار هاني كاسيس أن شركة أمازون.كوم قد أنهت إتفاق مع شركة منترا لصناعة الورق لتوزيع منتجاتها إلي الأسواق الأمريكية والأوروبية.

وكان هاني كاسيس قد أشار سابقا أن شركة منترا تعتزم إثتثمار 40 مليون دولار لإنشاء مصنع أثاث يوافق المعايير الأمريكية والأوروبية.

مفاوضات بين أمازون.كوم وسوق.كوم

سوق.كوم
سوق.كوم

صرحت وكالة بلومبيرغ أن شركة أمازون.كوم تتفاوض مع شركة سوق.كوم للإستحواذ على الشركة مقابل 650 مليون دولار، فيما حصلت سوق.كوم على 275 مليون دولار خلال العام الماضي فقط من بعض المستثمرين بالشركة من ضمنهم شركات أمريكية وجنوب إفريقية، فيما تقدر قيمة الشركة في الوقت الحإلى بمليار دولار أمريكي.

هذا وتعد شركة أمازون.كوم من أكبر شركات البيع عبر الإنترنت بالعالم، وأرباحها تتعدي ثلاثة أضعاف أقرب منافسيها بالمجال وهي شركة ستابلز.أسس الشركة الأمريكي جيف بيزوس وأتخذ من واشنطن مقراً للشركة.

مصادر معلومات بالمقال


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.