تصريحات مصادر مسئولة من وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي حول شائعة تآجيل الدراسة 2017

عبر مواقع التواصل الإجتماعي تدأول خبر تآجيل الترم الثاني للدراسة لعام 2017عن موعده المحدد وإطالة فترة اجازة نصف العام، وحول هذا الموضوع تشتت الناس خاصة أولياء الامور والطلبة بين التصديق والتكذيب لهذا الخبر، فهل هذا الخبر صحيح أم لا.؟

تصريحات وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي حول شائعة تآجيل الدراسة

تصريح وزارة التربية والتعليم بشأن تآجيل الدراسة

في ظل هذا الموضوع ووسط التساؤلات الكثيرة عن حقيقة الخبر من عدمه قد تحدث مصدر مسئول من وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بشأن ما تردد من شائعات عبر مواقع التواصل الإجتماعي حول موضوع تآجيل الدراسة وامتداد اجازة نصف العام لطلبة المدراس والجامعات موضحاً بأن الترم الثاني للدراسة سيكون كما هو في موعده المحدد كما هو الموافق السبت 11 يناير القادم، ولا يوجد أي أساس لصحة تآجيله.

وأكد أيضاَ بأنه لا يوجد أي أسباب تستدعي الوزارة أن تقوم بتآجيل الدراسة، ومما دل على ذلك إقتراب وزارة التربية والتعليم من إنتهاء طباعة ما تحتاجه من كتب للترم الثاني، وايضاً قرب الإنتهاء من بعض أعمال الصيانة والتصليح في بعض مدارس الجمهورية.

تصريح وزارة التعليم العالي بشأن تآجيل الدراسة

وضحت ايضاً وزارة التعليم العالي حقيقة خبر تآجيل الدراسة، حيث نفي محمد حجازي المستشار الإعلامي لوزارة التعليم العالي بشأن ما تردد حول إشاعة تآجيل الدراسة بالجامعات المصرية مؤكداً على ذلك بأن الدراسة ستبدأ مجدداً في موعدها المحدد بدون أي تغير بقرار من المجلس الأعلى للجامعات، وأكد أيضاً بأنه لا يوجد آي نية لدي الوزارة في تآجيل موعد الدراسة، وعدم تصديق ما يقال من معلومات غير موثوق بها، وأن يتم التحري بدقة شديدة على الأخبار المتداولة من معلومات غير موثوق بها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.