تراجع كبير في أسعار الذهب في نهاية اليوم بالسوق المصرية

يشهد الذهب المصري تراجعاً كبيراً ليوم وغير مسبوق بالسوق المصري، وعلى الرغم من تراجع سعر الذهب إلا أنه يوجد حالة كبيرة من الركود في مبيعات الذهب المصري بجميع محلات الذهب، ويعاني الكثير من أصحاب المحلات بسبب حالة الركود، حيث أكد أصاب المحلات أنهم لا يجدون رواتب العاملين والصناع معهم آخر الشهر، ويرجع السبب في عدم  إقبال المواطنين على شراء الذهب، ارتفاع السعر وخاصة بعد تعويم الجنيه، والحالة الاقتصادية الحالية التي تعيشها البلاد.

تراجع كبير في أسعار الذهب في نهاية اليوم بالسوق المصرية 1 14/2/2017 - 4:41 م

سعر الذهب في نهاية اليوم

وأشار مصدر بسوق الذهب أن سعر الذهب جرام 14 يصل 380 جنيهاً، كما أن سعر جرام الذهب عيار 18 سجل 489 جنيه، أما جرام الذهب عيار  21 سجل 570 جنيها، كما تراجع سعر جرام عيار 24 ليصل إلى 651 جنيها، واستقر جنيه الذهب  عند 4560 جنيهاً، مشيراً إلى أنه سوف يهبط إلى رقم قياسي جديد خلال المرحلة القادمة.

الذهب وحالة الركود

يشهد الذهب المصري حالة من الركود الكبيرة في مبيعات الذهب في السوق المصرية وخاصة هذه الأيام، وذلك بسبب الوضع الاقتصادي التي تشهده الدولة المصرية، ودعوات بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بإلغاء الشبكة، وذلك تحت مسمى “بلاها شبكة” ويعاني أصحاب المحلات من قله المبيعات وعدم توفير مرتبات العاملين والصناع خلال هذه  الفترة بسبب الأوضاع الاقتصادية


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.