بمناسبة عيد الشرطة.. السجون تفرج عن 500 سجين بعفو رئاسي

أفرجت مصلحة السجون المصرية عن 502 سجين بعفو رئاسي وتطبيقاً لقرار رئيس الجمهورية الصادر بمناسبة عيد الشرطة في يناير الماضي، بالعفو عن باقي المدة لبعض المسجونين ممن تنطبق عليهم شروط العفو المنصوص عليها في القرار.

بمناسبة عيد الشرطة.. السجون تفرج عن 500 سجين بعفو رئاسي 1 13/3/2020 - 2:45 م

وأعلنت مصلحة السجون عن انطباق شرط العفو عن باقي المدة علي 214 سجيناً ممن قضوا نصف مدة العقوبة، بينما انطبق شرط العفو الشرطي علي 288 محكوماً، ليبلغ عدد المستفيدين من العفو 502 سجيناً تم الأفراج عنهم، في إطار تطبيق مفاهيم العقوبات الحديثة والتي تسعى لرعاية من تورطوا في أنشطة غير قانونية وإعادة تأهيلهم للاندماج مجدداً في المجتمع.

تطور قطاع السجون في مصر

وكان قطاع السجون المصري قد شهد تطوراً كبيراً في السنوات الأخيرة بإنشاء 26 سجناً جديداً للقضاء علي التكدس الذي كانت تعاني منه السجون المصرية والذي يتسبب في معاناة السجناء، كما ساهم ايضاً في ان يكون السجين قدر الامكان في نطاق محافظته، وهو ما يسهل علي الأهل الزيارات والتي كانت في السابق هماً للأسر التي لديها مسجونين.

الرعاية الصحية والعمل في السجن

وتضم السجون في مصر الأن رعاية صحية سواء في المستشفيات التابعة لوزارة الداخلية أو مستشفيات وزارة الصحة في حالة احتياج الحالة لرعاية غير متوفرة في مستشفى السجن، كما تشمل مشروعات إنتاجية وصناعية، يستطيع من يقضي عقوبة مقيدة للحرية ممارستها للحصول على دخل خلال فترة عقوبته، مما يؤهله للعمل المهني بعد الخروج، ويؤمن له بعض المدخرات المالية التي تساعده على بداية حياته في المجتمع من جديد.