بشكل رسمي: التموين تقرر خفض سعر كيلو السكر إلى 10.5 جنيه مصري لكافة المستهلكين

بعد معاناة الكثير من المواطنين من ازمة السكر في الأسواق وارتفاع أسعار السكر بشكل جنوني داخل السوق المصري، وهو ما تسبب بشكل كبير في حدوث ازمة كبيرة جداً داخل السوق المصري المحلي في منتجات السكر ومشتقاته، إلا أن وزارة التموين بشكل رسمي خرجت لتحمل العبء عن المواطنين وتقرر خفض أسعار السكر داخل السوق المصري المحلي.

حيث أصدر وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور على مصيلحي قرارا رسمياً بخفض وتقليل سعر الكيلو جرام الواحد من السكر، ليتم بيع الكيلو الواحد من السكر بسعر 10.5 داخل السوق المصري المحلي، ويتم توحيد هذا السعر بشكل شامل على كافة منافذ البيع في كل أنحاء الجمهورية، وعلى كل التجار الالتزام بهذا السعر الموحد لكيلو السكر.

هذا والزم قرار وزير التموين كافة التجار والموزعين للسكر داخل السوق المصري المحلي بضرورة كتابة سعر الكيلو جرام من السكر وهو 10.5 جنيه مصري على كافة العبوات التي يتم بيعها وتسويقها لكافة المواطنين المصريين داخل السوق المصري المحلي، واشار قرار ىمصيلحي إلى ضرورة الابلاغ عن اية مخالفات ناتجة عن بعض التجار داخل السوق بخصوص عدم الالتزام بالأسعار المعلنة من قبل الوزارة.

واشار قرار الوزارة إلى أنه ستم تعويض الاحتياجات الناقصة من السكر للمواطنين عبر منافذ الاستيراد من الخارج التي ستستهدفها الوزارة خلال الأيام المقبلة، وذلك لمحاولة حل ازمة السكر داخل السوق  المصري بشكل نهائي.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.