ببغاء موزمبيقي يحير العلماء في العالم ويتفوق على طلاب جامعة هارفارد في إختبارات الذاكرة

تفوق الببغاء الأفريقي “غريفين” على عدد من طلبة جامعة هارفارد الأمريكية وأيضاً على عدد كبير من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين السادسة والثامنة، ضارباً بذلك قاعدة التطور العقلي للحيوانات عرض الحائط، مما جعل الكثير من العلماء يصابون بالحيرة تجاهه.
والببغاء “غريفن” هو ببغاء أفريقي تنحدر أصوله من موزمبيق، ولد الببغاء في الولايات المتحدة، وقام العلماء والباحثين في جامعة هارفارد الامريكية بإجراء تجارب عليه لإختبار ذاكرته عن طريق لعبة تخبئة الحلقة داخل الأكواب البلاستيكية ومن ثم يقوم الببغاء برفقة الطلاب بمحاولة تخمين مكانها.
وتفوق الببغاء على كل من طلبة جامعة هارفارد وعدد من الأطفال المقيمين في ذات المنطقة بعد 120 جولة لعب مع كل من المجموعتين. ببغاء موزمبيقي يحير العلماء في العالم ويتفوق على طلاب جامعة هارفارد في إختبارات الذاكرة 1 9/7/2020 - 6:54 م
ويبلغ الببغاء غريفين من العمر 22 عاماً، ويفصل الببغاء عن الإنسان حسب رأي العلماء 300 سنة من التطور، ومن المتوقع بشدة تفوق الإنسان على الببغاء في أي اختبار عقلي. ببغاء موزمبيقي يحير العلماء في العالم ويتفوق على طلاب جامعة هارفارد في إختبارات الذاكرة 2 9/7/2020 - 6:54 م
ويقول بعض العلماء في جامعة هارفارد أن كل من الإنسان والببغاء يشتركان في وجود ميزة التلاعب في الذاكرة البصرية والتي تمثلها هذه اللعبة.

شاهد الفيديو من هنا: