هدوء ملحوظ داخل محطات البنزين بوسط القاهرة، والمسؤلون: الناس اتصدمت

عقب زيادة وارتفاع أسعار الوقود وخاصة البنزين اليوم الخميس بشكل رسمي، شهدت محظات الوقود بوسط القاهرة تحديدا هدوءا ملحوظا للغاية، وذلك حيث كانت تلك المحطات هي الأكثر ازدحاما بدون انقطاع على الإطلاق، حيث كانت السيارات تتكدث عليها دوما وتسبب ازدحاما شديدا في الشوارع والميادين العامة، إلا أن الهدوء الذي شهدته تلك المحطات اليوم الخميس لم يسبق على الإطلاق وليس له مثيل، حيث حدث ذلك مباشرة عقب الزيادة الجديدة التي اقرتها الحكومة صباح اليوم الخميس بخصوص أسعار البنزين والوقود في كافة محطات البنزين على مستوى الجمهورية حيث وصل سعر اللتر إلى 5 جنيهات لأول مرة على مر التاريخ.

هدوء ملحوظ داخل محطات البنزين بوسط القاهرة، والمسؤلون: الناس اتصدمت 1 29/6/2017 - 2:42 م

هذا وصرح بعض العاميلين داخل محطات الوقود إلى أن الهدوء التي تشهده محطات الوقود والبنزين لا يرجع إلى ارتفاع الأسعار كما يتحدث الكثير من المواطنين في الشارع المصري، انما يرجع هذا الهدوء غياب السيارات داخل محطات البنزين بسبب أن اليوم الخميس هو اجازة وعطلة رسمية في المؤسسات والجهات الحكومية، وهو ما تسبب في غياب الكثير من المواطنين والسيارات داخل محطات الوقود، بينما قال اخرون بأن السبب الرئيسي وراء الهدوء الغير طبيعي داخل محطات البنزين هو رفع الأسعار الذي حدث صباح اليوم الخميس وفوجىء به كافة المواطنين، حيث وصلت أسعار الوقود وخاصة البنزين إلى معدلات غير مسبوقة من قبل على الاطلاق.

ارتفاع أسعار البنزين والوقود صباح اليوم الخميس وهدوء داخل محطات البنزين

يشار إلى أن سعر اللتر الواحد من البنزين 92 إلى 5 جنيهات، وذلك بعدما كان سعره لم يتجاوز3 جنيهات نصف الجنيه، وهو معدل لم يسبق أن وصل اليه سعر اللتر الواحد من البنزين 92 من قبل على الاطلاق، بينما وصل سعر اللتر من البنزين، في حين وصل سعر اللتر الواحد من بنزين 80 نحو 3.65 جنيه مصري وذلك بعدما كان سعهر لم يتجاوز 2.53 جنيه مصري، وارتفع سعر اسطوانة البوتاجاز رسمياً إلى 30 جنيه مصري بعدما كان سعرها لم يتجاوز 15 جنيه مصري على وجه التقريب، واثارت تلك الارتفاعات الغير مسبوقة على الاطلاق في أسعار المواد البترولية الكثير من الانتقادات داخل الشارع المصري، حيث انها تشكل عبء كبير على كاهل المواطنين، في ظل ثبات الرواتب وعدم زيادة المرتبات سواء في المؤسسات الحكومية أو الخاصة.

هذا وينتظر السواقين بالمواقف العامة في كافة انحاء الجمهورية الزيادة المرتقبة والتعريفة الجديدة في أسعار المواصلات ن والتي من المقرر أن تتناسب مع أسعار الوقود والبنزين الجديدة التي ارتفعت بشكل كبير ومفاجئ صباح اليوم الخميس، واثارت الأسعار الجديدة التي تم تطبيقها على البنزين والغاز استياء الكثير من المواطنين، حيث تشكل عبء كبير على المواطنين ن وخصوصا في الظروف الحالية التي تمر بها البلاد،.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

2 تعليقات
  1. انسان يقول

    لما الناس تاكل في بعض وقتها كا تنسوش توزعوا عليهم جرعات عدم الصرع يا حكومة# حسبي الله ونعم الوكيل

  2. اسامه محمود مصطفى يقول

    حسبى الله ونعم الوكيل
    عمرى ما شفت حكومه بتنمى مواردها عن طريق سرقة شعبها مثل هذه الحكومه وهذا دليل فشلها