بالصور.. بيان صادم من دار الإفتاء في تونس يصفه رواد مواقع التواصل الإجتماعي بأنه “ضد الإسلام”

قام رئيس دولة تونس الباجي قايد السيسي بإلقاء كلمة بمناسبة العيد الوطني للمرأة في تونس، وقام بالحديث عن الحقوق والواجبات التي يجب أن يتم حمايتها لجميع المواطنين، كما أشار إلي حقوق المرأة في تونس، وهو الأمر الذي أثار ضجة كبيرة جداً على جميع مواقع التواصل الإجتماعي في الساعات الماضية، حيث أكد البعض أن حديث الرئيس التونسي ضد الإسلام وتعاليمه.

بالصور.. بيان صادم من دار الإفتاء في تونس يصفه رواد مواقع التواصل الإجتماعي بأنه "ضد الإسلام"

حيث أكد الرئيس التونسي أنه يجب أن يكون هناك مساواة في الميراث ما بين الرجل والمرأة، والكل يعلم أن الدين الإسلامي قد جعل للرجل ضعف حق المرأة في الميراث، وهو الأمر الذي أثار الكثير من الإنتقادات ضد الرئيس التونسي، حيث أكد الرواد أنه يريد أن يخالف العقيدة الإسلامية وتعاليمها في تونس.

ومن الأشياء التي تحدث عنها أيضاً الرئيس التونسي هي زواج المرأة المسلمة من رجل غير مسلم، وهو أمر مرفوض ومحرم أيضاً في الإسلام، ولكن الرئيس التونسي يريد إصدار قانون يكفل هذا الحق للمرأة، ويعتبر الرئيس التونسي أن تلك هي حقوق للمرأة في تونس، ويجب أن تحصل على تلك الحقوق.

ولكن ما أثار ضجة أكبر هو البيان الذي أصدرتة دار الإفتاء في تونس، حيث أكد البيان أن دار الإفتاء تدعم الرئيس التونسي الباجي قايد السيسي في تلك التصريحات التي أطلقها، كما تري دار الإفتاء أنها تتماشي مع تعاليم الإسلام الذي يدعو إلي المساواة، وهو الأمر الذي دفع الرواد لإعتبار هذا البيان ضد الإسلام وتعاليمه.

بالصور.. بيان صادم من دار الإفتاء في تونس يصفه رواد مواقع التواصل الإجتماعي بأنه "ضد الإسلام" 1 14/8/2017 - 9:14 م


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.