صدمة جديدة تزيد أوجاع سوق العملات الرقمية

ضربة موجعة جديدة تتلقاها سوق العملات الرقمية بعد موجة الانهيارات الأخيرة التي ضرب العملات الرقمية وانعكست على منصات العملات الرقمية.

العملات الرقمية

تخفيض عدد الموظفين للمرة الثالثة

وفي هذا السياق تحدثت تقارير صحفية عن قيام بورصة العملات المشفرة Gemini بخفض ما لا يقل عن 10٪ من عدد موظفيها فيما تعد تلك الجولة الثالثة من عمليات التسريح في ثمانية أشهر التي تقوم بها المنصة الرقمية، ليرتفع عدد من تم الإستغناء عنهم في المنصة إلى 30% من الموظفين.

وتعرضت المنصة في الأشهر الأخيرة لأزمة كبيرة بسبب نزاع كبير شمل شركة التشفير Genesis، حول منتج عرضته الشركتان بشكل مشترك، خاصة بعد إعلان إفلاس الأخيرة.

ووجه المؤسس المشارك “كاميرون وينكليفوس” رسالة داخلية للموظفين في جينمي قائلًا: “كنا نأمل في تجنب المزيد من عمليات خفض الوظائف بعد الصيف الماضي، لكن الظروف الاقتصادية الكلية والاحتيال غير المسبوق من بعض اللاعبين في الصناعة، لم يترك لنا أي خيار سوى تقليص عدد الموظفين بشكل أكبر”.

عدد الموظفين في جينمي بعد التخفيض

وتشير التقارير، لإنخفاض عدد موظفي الشركة من 1100 موظف في بداية عام 2022، إلى ما يتراوح بين 650 و700 موظف بنهاية العام الماضي.

يذكر أن منصة جيمني قررت  في شهر يونيو الماضي إستبعاد 10% من الوظائف، قبل أن تقوم بقرار مشابه في يوليو، أي أن الشركة خفضت موظفيها بأكثر من 30% في 8 أشهر.

تجدر الإشارة إلى أن بورصة جيمني تأذت مؤخرًا من نزاع كبير مع شركة “جينيسيس” للعملات المشفرة بشأن منتج عرضته الشركتان بشكل مشترك، بالإضافة إلى حالة التشكك في الصناعة بعد انهيار عدة منصات بقيادة إف تي إكس.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً