الدولار يُسجل ارتفاع طفيف في نهايه التعاملات المسائيه

يُتابع الرأى العام المصري أسعار الدولار الآن بشكل مُكثف عن الآيام السابقه، فقد سجل الدولار منذ حوإلى عشرة أيام أعلى سعر له منذ بدايه التعويم، وبعد فقدان الامل في العودة إلى الأسعار العادلة له فوجىء الجميع بالانخفاض التدريجى للدولار حتى وصل إلى سعر قياسى في مدة قياسيه، فقد انخفض الدولار قرابه الثلاثة جنيهات وربع الجنيه في فترة لا تزيد عن عشرة أيام.

و بعد انخفاض الدولار أمام الجنيه قام العديد من المحللين الماليين والخبراء الاقتصاديين بالتحدث بالأساليب العلميه المدروسه، فمنهم من توقع بإستمرار الهبوط، ومنهم من توقع بعودة الدولار للارتفاع من جديد، فالمتوقعون بإستمرار الهبوط عللوا ذلك بتدفق الاستثمارات الأجنبيه في الفترات الأخيرة وزيادتها يوما بعد يوم، وكذلك ارتفاع الاحتياطى الاجنبى مما يعطى ثقه للمستثمرين، وأما عن المتوقعين بعودة الجنيه للانخفاض والدولار للارتفاع فقد عللوا ذلك بعدم جدوث أى فارق في الفترة الأخيرة يدل على تحسن أوضاع الاقتصاد المصرى، فلم تعود السياحة أحد اهم مصادر الدخل من العملة الصعبه، ولم تزداد تحويلات المصريين من الخارج، وقد أرجعوا ذلك الانخفاض المؤقت -من وجهة نظرهم- إلى طرح سندات جديدة واجازة الصين السنويه.

اليوم قد شهد الدولار عودة جديدة إلى الارتفاع في التعاملات المسائيه للبنوك، فقد ارتفع سعر الشراء مقدار 4 قروش فقط ليبلغ سعر الشراء في بنك hsbc 15.80 وسعر البيع 16 جنيه، وارتفع بقدار قرشين في حوإلى خمس بنوك وهم بنك المشرق والبركة وابو ظبى والمصري الخليجى والأهلي الكويتى ليسجل سعر الشراء 15.78 جنيه والبيع 18.88.

لذا تتجه الاسئله من جديد للخبراء، هل يستمر الدولار في الارتفاع ام يعود إلى الهبوط؟


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.