الدولار والبورصة وجهان لعملة واحدة.. فهل سيدخل اليورو السباق أيضاً؟

نعيش اليوم في ظل هذا السؤال ” الدولار والبورصة من ينتصر؟ “

الدولار والبورصة وجهان لعملة واحدة.. فهل سيدخل اليورو السباق أيضاً؟ 1 26/7/2016 - 10:00 م

من منا لم يشغل باله هذا السؤال في ظل الاوضاع الحالية للدولار الذي يعيش ارتفاع ملحوظ من يوم إلى اخر

حتى وصل اليوم الذي اصبح فيه الدولار على مشارف أن يساوي قيمته ” 13 جنيها “ ليحقق رقما قيآسيا جديدا في الارتفاع

متخطيا كل التوقعات السابقة التي اوضحت أن الارتفاع الفائت هو ارتفاع لحظي

الدولار والخبراء

قال احد الخبراء: ” لم نكن نتوقع أن يصل إلى هذا الحد ” مشيرا إلى انه كان من المتوقع أن تكون تلك الزيادة

التي ارعبت المستثمرين والتجار في السوق المصرية

على أن يعود مرة اخرى لوضعه الطبيعي والمستقر

حيث استقر الدولار عند سعر ” 8.83 جنيها ” للشراء و” 8.78 جنيها ” للبيع في الثلاثة شهور السابقة

قبل أن يقفز تلك القفزة المرعبة لدى البعض بل انها اصبحت في الوضع الحالي لدى الجميع سواء كان تاجر أو مواطن عادي

Real time quotes at the stock exchange.
Real time quotes at the stock exchange.

اصبح المواطن العادي الذي لم يكن يوما يتوقع انه سيصبح هو أيضاً من متابعين حركة الدولار اليومية بل واشدهم

و ذلك بعد أن اصبحت السلع الانتاجية والمستهلكة في ميزان واحد من جهة وسعر الدولار اليومي في الجهة الاخرى من الميزان

نظرا لما يلقاه المواطن من زيادة في سعر السلع التي يستخدمها بدءا من زيوت الطعام مارا بالأرز إلى أن ينتهي عند أسعار البنزين

هذا عن الدولار اما عن البورصة فهي أيضاً تمتلك نصيب الاسد متقاسمة مع الدولار في التحكم بحالة السوق من رواج للسلع أو ركودها

و يعتبر البعض أن البورصة لها الدور الاساسي والرئيسي في هذا الحال الذي وصل اليه الدولار حيث انه عندما تنخفض البورصة يصبح هناك ركود في الحالة السوقية

التي بدورها تساهم في غلاء السلع والعكس صحيح.. السؤال الذي يأتي هنا ” ماذا ستفعل الحكومة المصرية تجاه تلك الازمة ”

اليكم تقرير عن حال البورصة المصرية اليوم خلال موقعها: http://www.egx.com.eg/ar/homepage.aspx

حيث تمت ملاحظة زيادة جماعية ملحوظة من بداية اليوم

حيث حقق ارتفعت مؤشرات EGX30 بنسبة 0.37% ومؤشر EGX50 بنسبة 0.50%

كما لوحظ أيضاً ارتفاع في مؤشرات الشكرات المتوسطة والصغيرة EGX70 بنسبة 0.26%

سيظل نفس السؤال نفسه يتكرر على لسان حال اصحاب الشركات والمواطنين

” إلى متى سيضظل هذا الارتفاع مستمرا في سعر الدولا؟ وإلى اي حد سيصل


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.