التقرير الاقتصادى | انتعاش الاقتصاد المصري وارتفاع احتياطى الذهب ولا زيادة في الوقود

ارتفع رصيد مصر من الذهب الاحتياطي وأعلن وزير البترول انه لا نية لرفع الدعم عن المحروقات حتى يونيو المقبل، بجانب تعديل النظرة الإيجابية للتصنيف الائتماني إلى إيجابي من قبل مؤسسة “ستاندرد اند بورز”، وأعلنت وزارة التخطيط أنها تستهدف خفض معدل البطالة إلى 4% بحلول 2030..وبذلك يكون شهد الاقتصاد المصري اليوم السبت الموافق 11\11\2017 مجموعة من الأحداث التي ستؤثر بشكل إيجابي عليهز

انتعاشة في الاقتصاد المصري اليوم

رصيد مصر من الذهب الاحتياطي

ارتفاع احتياطي الذهب
ارتفاع احتياطي الذهب

أعلن البنك المركزي المصري، أن رصيدنا من الذهب الاحتياطي الأجنبي قد ارتفع ألى ما يقرب 2.640 مليار دولار، أي ما يساوي 46.7 مليار جنيه وذلك في نهاية شهر أكتوبر الماضي 2017,حيث كان في نهاية شهر نوفمبر 2016 نحو 2.454 مليار دولار أي ما يساوي 43.43 مليار جنيه..لتكون هناك زيادة تقدر بنحو 3.3 مليار جنيه وذلك خلال عام واحد.

ويذكر أن البنك المركزي المصري قد أعلن منذ أيام أن حجم أرصدة الاحتياطي من النقد الأجنبي قد ارتفع إلى 36.7 مليار دولار في نهاية أكتوبر 2017، وذلك مقابل 36.5 مليار دولار في نهاية سبتمبر 2017، ليسجل ارتفاع يقدر بـ 160 مليون دولار.

البترول: لا زيادة في أسعار البترول حتى يونيو المقبل

طارق الملا وزير البترول
طارق الملا وزير البترول

“المنتجات البترولية لا تزال مدعومة بالرغم من زيادة الأسعار التي تشهدها” صرح بذلك المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، خلال مؤتمر صحفي تم عقده اليوم السبت، بمقر الوزارة، وأضاف أن نسبة 65% من سعر التكلفة تغطيها الوزارة، وأن الفجوة بين سعر التكلفة للمنتجات وسعر البيع المحلي تبلغ الـ 35%.

كما أكد أن لا توجد نية لزيادة أسعار المنتجات البترولية خلال العام المالي الحالي والذي ينتهي في 30 يونيو المقبل 2018، وأشار أن من الصعب أن يصل دعم بعض المنتجات البترولية مثل البوتاجاز، إلى الصفر، ولكن الحكومة تستهدف أن يصل الدعم إلى الصفر فيما يخص البنزين بجميع أنواعه.

تصنيف مصر الائتماني..يرتفع

عمرو الجارحي وزير المالية
عمرو الجارحي وزير المالية

“جاء قرار مؤسسة “ستاندرد اند بورز” للتصنيف الائتماني برفع النظرة المستقبلية لمصر واقتصادها لإيجابي، خطوة في غاية الأهمية وتعد بمثابة دعم كبير لدفع الاقتصاد إلى الأمام”..هذا ما صرح به عمرو الجارحي وزير المالية وأضاف أن هذه الخطوة من شأنها تدعيم الثقة في البرنامج الذي تبنته الحكومة للإصلاح الاقتصادي مما سيؤدي لجذب المستثمرين الأجانب للاستثمار في مصر، مع خفض تكلفة التمويل التي تتحملها الدولة والمؤسسات بجانب القطاع الخاص.

ويذكر أن مؤسسة “ستاندرد اند بورز” قامت بتغير النظرة المستقبلية للاقتصاد المصري من مستقر إلى إيجابي وذلك أعلنت عنه أمس الجمعة الموافق 10 نوفمبر، بالإضافة إلى أنها أبقت التصنيف الائتماني لمصر عند –B لكلا من العملة المحلية والأجنبية.

التخطيط: ننوي خفض معدل البطالة لـ 4%

 نهال المغربل نائب وزير التخطيط
نهال المغربل نائب وزير التخطيط

أوضحت الدكتورة نهال المغربل نائب وزير التخطيط والمتبعة والإصلاح الإداري، أن مقابل كل مليار جنيه تنفقه الحكومة في الاستثمار الصناعي، تتاح 900 فرصة عمل جديدة..وأضافت أن الوزارة تستهدف خفض معدل البطالة من 12% لـ 4% وذلك بحلول عام 2030، بجانب مضاعفة معدل الاستثمار من 16% لـ 30%، جاء ذلك خلال مؤتمر “فرص الاستثمار..النمو والتشغيل” الذي عقد اليوم السبت.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.