البنك المركزي: سحب المصريون 9 مليارات جنيه من أجهزة الصراف الآلي خلال عيد الفطر

يبذل البنك المركزي المصري جهودًا للحفاظ على السيولة. قال مصدر مطلع بالبنك المركزي المصري لوكالة أنباء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الثلاثاء، إن المصريين سحبوا نحو 9 مليارات جنيه مصري (567.4 مليون دولار) من أجهزة الصراف الآلي في أنحاء البلاد خلال عطلة عيد الفطر. وقال المصدر إنه تم سحب المبلغ بين يومي الجمعة والاثنين.

البنك المركزي: سحب المصريون 9 مليارات جنيه من أجهزة الصراف الآلي خلال عيد الفطر 1 29/5/2020 - 8:25 ص

تزويد أجهزة الصراف الآلي

وقالوا إن البنك أكد على ضرورة تزويد أجهزة الصراف الآلي بالنقد لتلبية احتياجات المواطنين، مع الالتزام بالتعقيم المستمر لأجهزة الصراف الآلي وفروع البنوك. بدأت عطلة العيد، وهي عادة فترة لزيادة إنفاق المستهلكين، يوم الأحد.

تقديم مواعيد صرف الرواتب

بالإضافة إلى ذلك، قدمت مصر مواعيد صرف رواتب القطاع العام لشهر مايو لتتم من 18 مايو إلى 21 مايو عبر أجهزة الصراف الآلي، بدلاً من تاريخ سابق في 23 مايو.

الحفاظ على السيولة وسط أزمة كورونا

يبذل البنك المركزي المصري جهودًا للحفاظ على السيولة وتجنب الندرة في السوق وسط جائحة كورونا، ووضع حدود نقدية يومية للودائع والسحب وسط تفشي المرض. كلف البنك المركزي في مارس البنوك بتطبيق الحدود على عمليات السحب والودائع كجزء من إجراءاتها الوقائية ضد تفشي المرض وتجنب الاكتظاظ، خاصة أثناء صرف الرواتب والمعاشات التقاعدية. جاء القرار بعد سحب 3 مليارات جنيه مصري (189.1 مليون دولار) “من دون داع” من الفروع وأجهزة الصراف الآلي خلال شهر مارس، مما تسبب في اكتظاظ كبير، وفقا لمحافظ البنك المركزي طارق عامر. لا يزال الحد اليومي للإيداع والسحب قائماً ؛ ومع ذلك، رفع البنك المركزي في أبريل / نيسان الحد الأقصى للسحب النقدي اليومي من أجهزة الصراف الآلي إلى 20000 جنيه، ارتفاعًا من 5000 جنيه، ومن البنوك إلى 50.000 جنيه، ارتفاعًا من 10000 جنيه.