البنك المركزي: الاحتياطي النقدي يزداد، وتعويم الجنية قضى تماماً على السوق السوداء

كثير من الانتقادات والاعتراضات التي وجهتها النخبة الاقتصادية والعديد من طوائف الشعب المصري للبنك المركزي المتمثل في الاقتصاد القومي المصري، بعد طرح فكرة تحرير سعر الجنية المصري امام العملة الأجنبية وهو ما يعرف بـ”تعويم الجنية”، ولكن إتضح عكس ذلك تماماً بعد أكثر من 30 يوماً بعد تطبيق قرار “تعويم الجنية”، فقد ازداد الاحتياطي النقدي من العملة الاجنبية إلى 24 مليار دولار بزيادة قيمتها 4.5 مليارات دولار، وجاء ذلك أيضاً بعد وصول الشريحة الأولى من قرض صندوق النقد الدولي بقيمة 2.7 مليار دولار، بينما ارتفعت تحويلات المصريين في الخارج بنسبة كبيرة بعد عدة قرارات إصلاحية للإقتصاد المصري.

البنك المركزي

تعافي الاقتصاد المصري

وأكد البنك المركزي من جانبة، عبر مسؤول مصرفي بارز، أن الاقتصاد المصري أصبح موثوق فيه من قبل العالم وقال أن الاقتصاد المصري بدأ في رحلة التعافي وسيحدث ذلك قريباً بعد تدفق الاستثمارات الاجنبية التي ستأتي من الخارج بعد القرارت المصيرية والهامة الذي اتخذتها الحكومة المصرية بشأن الاقتصاد المصري تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي. المصدر ذاته، قال “ان البنك المركزي يفكر في حصد نحو 6 مليار دولار، عن طريق طرح سندات دولية خلال الاسبوعين القادميين على أقصى تقدير، واوضح أن هناك انتظار من المسؤسسات  المالية الكبيرة لهذه السندات”.

إنهاء المضاربات وزيادة الارصدة في البنوك

وتعليقاً على إنهاء المضاربات، وإختفاء السوق الموازية للعملات الاجنبية، قال وكيل محافظ البنك المركزي طارق فايد، أن قرار “تعويم الجنية” قضى تماماً على السوق السوداء، وأكد أن الدولار يتم التعامل به الآن داخل القنوات الشرعية في البنوك المصرية، مما يجعل السوق المصرفية هو الوحيد الذي يتم التعامل معه، كما أن البنوك المحلية استطاعت أن تجمع ما يقارب من 3 مليارات دولار في أقل من اسبوعين وهو رقم كبير بالطبع.

وقال رئيس بنك مصر، عاكف المغربي، أن قرار تعويم الجنية قوبل بإستحسان كبير وكان له مردود إيجابي على من الداخل والخارج، وأشادت المؤسسات المالية العالمية الكبرى بالقرار التاريخي الذي اتخذته الحكومة المصرية بشأن تحرير سعر الصرف، وقال عاكف أن بنك مصر قضى تماماً على قوائم الانتظار بشأن متطلبات العمليات الاستيرادية، حيث فتح البنك اعتمادات تقدر بـ 400 مليون دولار أمريكي لتمويل العمليات الاستيرادية من السلع الهامة والاساسية.

وقال نائب رئيس البنك الأهلي المصري، عكاشة، أن البنك نجح في حصد أكثر من 500 مليون دولار منذ إعلان قرار “تعويم الجنية”، وتمت تغطية جميع متطلبات العمليات الإستيرادية وإنهاء قوائم الانتظار بشكل كبير، وقال عكاشة لا داعي من تذبذب سعر الدولار في الفترة الأخيرة، لأن الوضع الاقتصادي مبشر بالخير وسيستقر قريباً.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.