أهم أسباب ارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه المصري في تعاملات السوق المصري

تمكن سعر الدولار من تحقيق مكاسب كبيرة مقابل الجنيه المصري، في الأيام الماضية، حيث ارتفع بقيمة 10 قروش كاملة أمام الجنيه، وذلك بسبب زيادة الطلب على العملة الأمريكية، وهو الأمر الذي تسبب في رفع سعر الدولار في كافة البنوك المصري، حسب سياسة العرض والطلب المتعامل بها في السوق المصري منذ تعويم الجنيه المصري.

أهم أسباب ارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه المصري في تعاملات السوق المصري 1 28/11/2017 - 3:25 م

وأعلنت عدد من البنوك المصرية العاملة في السوق المصري، وعلى رأسها البنك الأهلي المصري، عن رفع سعر الدولار أمام الجنيه بواقع قرشين وذلك في تعاملات الأمس حيث سجل مستوى 17.65 و17.75 جنيهاً للشراء والبيع.

وأوضحت مصادر مصرفية متعاملة في السوق المصري، على إن إرتفاع الطلب على الدولار في الفترة الماضية، وقيام عدد من الشركات المصرية والعالمية بإغلاق ميزانياتها السنوية للعام الحالي، تسبب في زيادة الطلب على الدولار مما تسبب في ارتفاع السعر، حيث تسعى كافة الشركات إلى سداد الالتزامات الدولارية قبل نهاية العام الحالي.

وتابعت المصادر اليوم، على إن ارتفاع الطلب على الدولار تسبب في زيادة سعره وهي أسباب موسمية بسبب تقفيل الميزانيات في الوقت الحالي، حيث توقع نائب رئيس شعبة الصرافة المصرية، تواصل الضغط على طلب الدولار الأمريكي، وذلك قبل انتهاء السنة المالية للعام الحالي، وهو الأمر الذي قد يؤدى إلى ارتفاعات جديدة في الأيام المقبلة، مؤكداً أن الشركات تقوم في الوقت الحالي بقفل بياناتها المالية للسنة المالية التي سوف تنتهي في نهاية ديسمبر المقبل.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.