ارتفاع أسعار النفط بسبب الأزمة السعودية

تشهد أسعار النفط العالمية ارتفاعا ملحوظ خلال الفترة الحالية وتواصل هذا الارتفاع اليوم الثلاثاء,حيث أثرت الأحداث التي تشهدها المملكة العربية السعودية في إطار مكافحتها للفساد وقبضها على عدد من الأمراء والوزراء ورجال الأعمال والمستثمرين البارزين، مما ساهم في زيادة أسعار النفط، فهذا الارتفاع يعتبر الأعلى منذ يوليو 2015، حيث سجل خام القياس العالمي مزيج برنت 64.08 دولار للبرميل، بينما وصل خام غرب تكساس الأمريكي 57.28 دولار للبرميل.

ارتفاع اسعار النفط العالمية

وحسب ما نشرته صحفية “الجارديان” أن من المتوقع أن تقرر منظمة الأوبك  والتي تضم الدول المصدرة للنفط، تمديد الفترة الخاصة بخفض إنتاج النفط وذلك في الاجتماع المقرر أن ينعقد نهاية الشهر الحالي في فيينا.

والجدير بالذكر أننا نستطيع القول أن ما يشهده سعر النفط من ارتفاع، ليس بسبب ما يحدث في السعودية فقط ولكن هناك عوامل أخرى أثرت على سعر النفط منها اجتماع كل من روسيا والسعودية وأوزباكستان وكازاخستان خلال عطلة الأسبوع الماضي، وأفضى هذا الاجتماع إلى استعداد هذه الدول للحفاظ على القيود الموضوعة على إنتاج النفط  وخفض الإنتاج بحوالي 1.8 مليون برميل يوميا حتى شهر مارس 2018، وذلك لدعم الأسعار ومعالجة فائض المفروض.

بالإضافة إلى أحداث أخرى ساهمت في ارتفاع أسعار النفط، نستطيع وصفها بأحداث جيوسياسية ناتجة عن المخاوف المتزايدة تجاه ما يحدث بين الحكومة العراقية والمناطق الكردية مصدر إنتاج النفط، بجانب زيادة الهجمات التي تتعرض لها البنية التحتية النفطية بالنيجر.