إرتفاع أسعار النفط وهذه خطوة أوبك في أبريل


شهد النفط زيادة في الأسعار بنسبة 1 في المئة يوم الأثنين، مع وشك قرب الولايات المتحدة والصين إنهاء الحرب التجارية بينهما. في الوقت الذي أعلنت روسيا عن خطة لتسريع خفض إمداداتها النفطية. بينما تتوقع مؤسسة غولدمان ساكس المالية تحقيق إعادة التوازن في المعروض النفطي في أبريل المقبل. بينما تضع أوبك خطتها لرفع قيود الإنتاج في مايو أويونيو.

إرتفاع سعر برميل النفط الواحد

وبلغت عقود النفط الآجلة خام برنت $65.67 دولار للبرميل الواحد، بما يصل إلى 60 سنتاً أو 0.9 في المئة. بينما أستقرت عقود النفط الخام المتوسط الأمريكي غرب تكساس بمقدار 79 سنتا أو 1.4% بزيادة $56.59 دولار للبرميل.

ووفق رويترز أنخفضت صادرات النفط من فنزويلا بنسبة 40 % لتصل إلى 920 ألف برميل يومياً، بسبب العقوبات الأمريكية في شهر فبراير. وتقول دراسة أجرتها وكالة رويترز انه بلغ حجم إنتاج أوبك من النفط في فبراير منذ عام 2015، بمؤشر 3680 مليون برميل يومياً، بـ 300 ألف برميل اقل مما كانت عليه في يناير كانون الثاني 2018.

ترامب يشكو إرتفاع النفط ويناشد الأوبك

وكان قد دعا الرئيس الأمريكي ترامب منظمة أوبك إلى الإسترخاء لتثيبت أسعار النفط قائلاً ان النفط يشهد إرتفاعاً في سعره. وكانت أشارت ادارة الطاقة الأمريكية “EIA” التابعة لوزارة الطاقة إلى تراجع إحتياطات النفط في الولايات المتحدة من 8.6 مليون برميل إلى 445.9 مليون برميل. كما أفادت إلى خفص إنتاج النفط في ديسبمر مقارنة بفبراير بنسبة 5 في المئة إلى 11.8 مليون برميل يومياً.

روسيا والسعودية تخفضان إنتاج النفط

وتضيف:” شجعت هذه النتيجة بإلتزام المملكة العربية السعودية بالمضي بالحد من إنتاج النفط، كما هو روسيا الإتحادية التي قال وزير الطاقة إلسكندر نوفاك انه وصل إنتاج النفط  إلى  97 ألف برميل يومياً في فبراير مقارنة بـ 2018 في أكتوبر.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.