أول رد رسمي من الخارجية المصرية على سحب السفير الإسرائيلي وجميع موظفي السفارة سراً من مصر والأسباب الحقيقية لذلك

في أول رد فعل على ما تم تداوله بالأمس من خبر قيام دولك الكيان الصهيوني بسحب سفيرها وموظفيها من القاهرة، بشكل شري وذلك منذ نهاية العام الماضي 2016 وبالتحديد في نهاية ديسمبر الماضي، قال وزارة الخارجة المصرية في تصريحات صحفية لها على لسان التحدث الرسمي باسمها، بأننا لا نعرف شيءاً عن أو أسباباً لسخب السفير الإسرائيلي، غير ما أفصحت به تل أبيب عن وجود مخاطر أمنية على حياته وموظفي السفارة.

أول رد رسمي من الخارجية المصرية على سحب السفير الإسرائيلي وجميع موظفي السفارة سراً من مصر والأسباب الحقيقية لذلك 1 15/2/2017 - 3:16 م

سحب السفير الإسرائيلي من مصر، كشفت صحيفة التلجراف البريطانية أمس الثلاثاء عن قيام إسرائيل بسحب سفيرها وجميع موظفيها من مصر سراً، وذلك في نهاية ديسمبر الماضي، الأمر الذي أكدته اليوم أيضاً مصادر دبلوماسية في وزارة الخارجية المصرية، وقالت التليجراف أن أسباب سحب السفير الإسرائيلي من مصر يتعلق بمخاوف أمنية، وذلك دون الإفصاح عن ماهية هذه المخاوف.

وأضافت التليجراف أن أول من أثار قضية سحب السفير الإسرائيلي من مصر هو السياسي المصري “أمين المهدي”.
و الذي يتمتع باتصالات وثيقة مع المسؤولين الإسرائيليين.
حيث قال المهدي على صفحته الشخصية في تدوينة له.
أن سحب السفير لم يأتي لدواع أمنية.
ولكن بسبب توترات سياسية مكتومة بين مصر وإسرائيل بسبب قطاع غزة والحدود مع مصر.
وأن ذلك الخلاف هو الذي أدى إلى سحب السفير.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.