“البحوث الإسلامية” ينظّم معرضًا للكتاب بجامعة قناة السويس

على هامش فعاليات “ملتقى شباب القناة”، نظم مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر معرضاً للكتاب في جامعة قناة السويس، وذلك بحضور الأمين المساعد للدعوة والإعلام الديني بالمجمع، الدكتور محمود الهواري، ورئيس جامعة قناة السويس، الدكتور ناصر مندور، وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، الدكتور ناظر عياد، إن تنظيم هذا المعرض في جامعة قناة السويس يأتي في إطار اهتمام المجمع بالرسالة العلمية والتوعوية للأزهر، وأنها بذلت جهوداً كبيرة للحفاظ على وعي المجتمع المصري، وخاصةً الشباب، معتبرين أن القراءة والثقافة هما أكبر الضمانات لتحصينهم من كل محاولات النيل من عقولهم أو تضليل مساراتهم.

"البحوث الإسلامية" ينظّم معرضًا للكتاب بجامعة قناة السويس

وأضاف عياد، أن تنظيم المعارض العلمية المستمرة يعد مساهمة قوية خاصة على المستوى الفكري والثقافي، حيث تهدف إصدارات السلسلة العلمية لمجمع البحوث الإسلامية، إلى محاصرة الفكر المتطرف وتصحيح المفاهيم، والتأكيد على أهمية المواطنة والتعايش السلمي، وترسيخ مفاهيم السلام والرحمة والعدل والمساواة، بالإضافة إلى الإصدارات العلمية المختلفة، كما أوضح الأمين المساعد للدعوة والإعلام الديني بالمجمع، الدكتور محمود الهواري، أن المعرض يأتي في إطار جهود المجمع العلمية والتوعوية في عدة مجالات حيوية منها الجامعات، وما تضمه من أعداد هائلة من الشباب؛ باعتبارهم الفئة الأكثر احتياجاً للوعي والتعليم والدعم المعرفي في مختلف المجالات العلمية والفكرية، لتنشئة جيل واعٍ وقادر على التحديات التي يواجهها.

"البحوث الإسلامية" ينظّم معرضًا للكتاب بجامعة قناة السويس

دعم طلاب الجامعات

وعلى صعيد آخر، أعرب رئيس جامعة قناة السويس الدكتور ناصر مندور، عن شكره وتقديره لدور الدولة المصرية في دعم الرياضة وخاصة طلاب الجامعات، والذى أثمر عن تحقيق نتائج مميزة في جميع البطولات، وذلك في ظل الدعم الغير مسبوق للرئيس عبدالفتاح السيسي ورعايته للموهوبين والنوابغ في جميع المجالات، جاء ذلك خلال إستقبال رئيس جامعة قناة السويس الدكتور ناصر مندور، لأبطال منتخب مصر من طلاب الجامعة، الطالبة آية سويلم من كلية الآداب والعلوم الإنسانية، والطالب أمير محمد سيد من كلية الهندسة، والطالب سامى سمرة من الكلية المصرية الصينية للتكنولوجيا التطبيقية.

اترك تعليقاً