فريق بحثي من جامعة كفر الشيخ ينجح في إنتاج أصناف نباتية جديدة تتحمل التغير المناخي

تمكن فريق بحثي من قسم البساتين بكلية الزراعة جامعة كفر الشيخ، من إنتاج وتسجيل أصناف جديدة من اللوبيا والثوم مقاومة لتغير المناخ للمرة الأولى في الجامعات المصرية، واستقبل رئيس جامعة كفر الشيخ الدكتور عبد الرازق الدسوقي، أعضاء فريق البحث الذي يشمل مربي ومنتجي هذه الأصناف النباتية، تحت قيادة الدكتور بقسم البساتين المهدي إبراهيم متولي، والدكتور محمد توفيق سالم رخا، وذلك لبحث نتائج المشروع البحثي الذي يتم تمويله من قبل أكاديمية البحث العلمي “إكثار وتقييم أصناف جديدة من اللوبيا والثوم”، والعمل على تقديمها لتسجيل أصناف جديدة للمزارعين المصريين، وذلك بحضور الدكتور يحيى زكريا عميد كلية الزراعة

فريق بحثي من جامعة كفر الشيخ ينجح في إنتاج أصناف نباتية جديدة تتحمل التغير المناخي

فريق بحثي من جامعة كفر الشيخ ينجح في إنتاج أصناف نباتية جديدة تتحمل التغير المناخي

وعبر رئيس الجامعة، عن بالغ سعادته بنتائج المشروع البحثي التي أكدت حيوية الباحثين المصريين، وقدرتهم على المشاركة في تنمية وتطوير بلادهم، وطرح أفكار جديدة، مؤكدا على ضرورة التعاون والعمل معًا كفريق واحد داخل الجامعة في مجال البحث العلمي، وأشار دسوقي، إلى أن الجامعة تدعم وتحتضن مثل هذه الاختراعات والمشروعات البحثية من أجل الإسهام في دفع قاطرة التنمية والتقدم الشامل للبلاد.

فريق بحثي من جامعة كفر الشيخ ينجح في إنتاج أصناف نباتية جديدة تتحمل التغير المناخي

طفرة في الإنتاج الزراعي

وأشار رئيس جامعة كفر الشيخ، إلى أن مصر ستشهد طفرة جديدة في الإنتاج الزراعي والمحاصيل قريباً، بسبب الخطط والأبحاث التي تجد دعماً كاملًا من القيادة السياسية لتحسين جودة الإنتاج، تنفيذاً للبرنامج القومي الخاص بإنتاج البذور بجودة عالية، من حيث الكمية الإنتاجية، والنوعية المميزة، وقدرتها على محاربة الأمراض بهدف أنتاج أفضل أصناف المحاصيل الزراعية المحلية والتي لديها القدرة على تحمل التغيرات المناخية، فيما أوضح عميد كلية الزراعة الدكتور يحيى زكريا، أن نتائج هذا المشروع تأتي استجابة للتوجيهات الرئاسية والاستراتيجية القومية لإنتاج البذور بأيدي المصريين، ودعم والاقتصاد القومي تنفيذاً لرؤية مصر للتنمية المستدامة 2030م.

عرض التعليقات (2)