وزير التربية والتعليم يعلن الخطة الدراسية للحضور والجدول الزمني لبداية العام الجديد ونهايته

خطة وزير التربية والتعليم عن حضور الطلاب إلى المدارس في ظل انتشار جائحة كورونا، خاصةً في الموجة الثانية التي من المحتمل أن تبدأ مع بداية العام الدراسي الجديد؛ لذلك أعلن د. طارق شوقي، عن موعد بداية العام الدراسي الجديد 2020م ـ 2021م، على يوم يوافق الـ 17 من شهر أكتوبر القادم 2020م، وتستمر الدراسة بالعام بأكمله لتنتهي في يوم يوافق تاريخ الـ 24 من يونيو القادم 2021م، بمعنى أنها تستمر مدة الـ 33 أسبوع.

العودة للمدارس
يضع وزير التربية والتعليم د. طارق شوقي خطة حضور للطلاب بالعام الدراسي الجديد

صرح معالي الوزير، عن إنه تم وضع خطة لحضور الطلاب خلال العام الدراسي الجديد المقبل، لتضمن سلامتهم الصحية في ظل انتشار أزمة الكورونا، وهي موضحة على النحو التالي:

ملامح الخطة الحالية لبداية العام الدراسي الجديد في المدارس الحكومية؛

  • من المقترح أنه سيتم العمل في المدارس الحكومية بنظام الفترتين وهما:
  • الفترة الصباحية والفترة المسائية
  • وعليه تقرر مراعاة إعطاء فترة كافية لخروج طلاب الفترة الصباحية
  • ومن ثم دخول طلاب الفترة المسائية
  • من غير أن يحدث أي ازدحام واحتكاك بين الطلاب الخارجين أو الطلاب الداخلين للمدرسة

اتخاذ الإجراءات الوقائية للحفاظ على الطلاب بتكليف مديري المدارس بالتنفيذ

  • سيتم تكليف كل مديري المدارس بتحديد خطة واضحة ومنظمة لخروج الطلاب من الفصول المختلفة لخارج المدرسة ضمن أوقات متفاوتة لمنع الازدحام والتجمع الطلابي
  • يجب عليهم مراعاة تنفيذ كل الإجراءات الوقائية لجميع الطلاب.
  • سيتم إلزام المتواجدين بالمدارس سواء معلمين أو إداريين وعمال وكذلك طلاب لارتداء الكمامة
  • وسيتم منع خلع الكمامات في أثناء فترة التواجد بالمدارس

وزير التربية والتعليم يحدد توزيعة طلاب المدارس الخاصة

قرر معالي الوزير أن يضع خطة خاصة بطلاب المدارس الخاصة مفاداها هو:

  • أنه سيتم عمل “توزيعة” خاصة بالطلاب في مدارسهم
  • بحيث سيتم منع تواجد طلاب المراحل الدراسية كلها بيوم دراسي واحد بالمدرسة منعًا للتكدس
  • وهذا طبعًا بسبب كثرة الأعداد في المدارس الخاصة
  • تقرر أنه لن يزيد التواجد الطلابي في المدرسة عن طلاب مرحلتين فقط أو ثلاثة مراحل وهذا على الأكثر باليوم الواحد

الاعتماد على الحضور الطلابي مرتين بالأسبوع فقط واستكمال الدراسة المنهجية عن بُعد

تعتمد خطة الوزارة للعام المقبل الجديد؛

  • أن يحضر الطلاب لبعض المراحل الدراسية بعدد مرتين بالأسبوع فقط
  • وأن يكون الاعتماد التدريسي الأساسي هو المنصات الإلكترونية أي أون لاين
  • وعليه سيتم تحسين كفاءة الشبكات الإلكترونية بالمدارس
  • وسيتم ربط الطلاب بكامل منظومة التعليم الإلكترونية الجديدة بأقوى من السابق وبصورة فعالة
  • سيتم تقسيم طلاب المدارس لمراحل؛
  • تبدأ من الحضانة الصف الأول ـ KG1 ووصولاً للصف الثالث ابتدائي
  • وتقسيم الطلاب بداية من الصف الرابع الابتدائي للصف السادس الابتدائي
  • وكذلك من الصف الأول الإعدادي إلى الصف الثالث الإعدادي
  • ثم تنتهي التقسيمة عند طلاب المرحلة الثانوية

هكذا تجدد نظام التعليم في مصر على العام القادم الجديد، وأصبح متماشيًا مع تداعيات العصر، ومتوافق مع الإجراءات الاحترازية والوقائية من عدوى فيروس كورونا، مما تسبب هذا الذعر الذي نشأ من كورونا في تطوير منظومة التعليم، والتحول إلى التعليم عن بُعد الإلكتروني، عبر اطلاق منصات تعليمية عدة وقنوات فضائية متنوعة.