وزارة التعليم تكشف حقيقة تأجيل الدراسة بالترم الثاني 14 يوما

تداوالت بعض رواد مواقع التواصل الإجتماعي أخبارا تفيد تأجيل الدراسة 14 يوما، بعد يوم 3 فبراير الذي من المقرر أن تعود الدراسة به، وقد نقلت هذه المواقع عن صفحة على موقع التواصل الإجتماعي الفيس بوك تحمل اسم الوزير وقد أوضحت وزارة التربية والتعليم حقيقة وصحة هذا الخبر والتي تم تداوله بصورة كبيرة على السوشيال ميديا.

التعليم

التعليم تكشف حقيقة تأجيل الدراسة 14 يوما

التعليم
التعليم وحقيقة تأجيل الدراسة

نفي أحمد خيري المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم ما تم تداوله من أخبار ننفيد تأجيل الدراسة بالترم الثاني 14 يوما، والذي تم نشره على احدى الصفحات على موقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك والتي تحمل اسم الوزير، وأكد خيري لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم أن ما نشرته هذه الصفحة عار تماما من الصحة وسوف تتخذ الوزارة الإجراءات القانونية اللازمة ضد هذه الصفحة، وحذر المواطنين من التعامل أو الترويج لمثل هذه الصفحات المزيفة والتي من شأنها إثارة البلبلة في المجتمع.

كما أوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني أنه لا يوجد أي مبرر لتأجيل الدراسة للترم الثاني لعام 2018، مؤكدا أن مديريات التربية والتعليم في كافة أنحاء جمهورية مصر العربية في أتم الاستعداد لاستقبال الدراسة وبدأ الترم الثاني من هذا العام

الجدير بالذكر أن الترم الثاني في هذا العام الدراسي هذا العام تم تقليصه بسبب كثرة الإجازات به والتي قد يصل عددها إلى 30 يوما منها إجازة شم النسيم وعيد تحرير سيناء وعيد العمال وانتخابات الرئاسة وغيرها من الإجازات التي تجعل فترة الدراسة به 60 يوما فقط وهذا الأمر الذي يؤكد على نفي ما تردد حول تأجيل الدراسة 14 يوما بالإضافة إلى عدم وجود مبرر لتأجيل الدراسة كما أشار المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم