مع بدء ماراثون إمتحانات الثانوية العامة 2018 – التعليم تنفي ما تنشره صفحات الغش الإلكتروني حول تسريب الإمتحانات

ساعات قليلة تفصل مئات الآلاف من الطلاب في مصر عن امتحانات الثانوية العامة 2018، التي يترتب على إثرها مستقبل الطلبة والطالبات كل حسب مجموعه الذي سيحدد الكلية التي سيلتحق بها، ولذا فإن صفحات الغش الإلكتروني كـ “شاومينج” وغيرها والتي ظهرت في مصر منذ سنوات وساعدت في تسريب إمتحانات الثانوية العامة وإعادة بعضها في الأعوام الماضية، لم تفوت الفرصة هذا العام أيضاً، وأعلنت صفحة منسوبة لشاومينج عن تسريب أسئلة إمتحانات الثانوية العامة للطلاب مقابل كارت شحن من فئة الـ 50 جنيه.

شاومينج يدعي تسريب امتحان اللغة العربية للثانوية العامة 2018 مقابل كارت شحن

وفي أول رد فعل رسمي من وزارة التربية والتعليم عن إعلان صفحة شاومينج تسريب إمتحان اللغة العربية للثانوية العامة مقابل كارت شحن، قال الدكتور رضا حجازي رئيس إمتحانات الثانوية العامة، أن ما تم نشره بواسطة تلك الصفحة حول توافر إمتحان اللغة العربية الذي سيقوم الطلاب بآدائه بعد ساعات غير صحيح مطلقاً، ووجه حجازي نصيحة للطلبة والطالبات بعدم الإلتفات إلى مثل تلك الصفحات التي تطلق إشاعات زائفة والتركيز على المذاكرة ومراجعة المعلومات.

وأوضح حجازي أن أسئلة إمتحانات الثانوية العامة 2018 تم وضعها وإختيارها في سرية كاملة من قبل لجان من المتخصصين في هذا الأمر دون غيرهم، كما تم تحديد أكثر من نموذج للمادة الواحدة لضمان سرية أوراق الأسئلة تحت أي ظرف، مشدداً على أن ما تقوم به الصفحات التي تدعي قدرتها على تسريب أوراق أسئلة امتحانات الثانوية العامة هو مجرد عملية طمع لإجتذاب الطلاب وتحصيل مبالغ مالية منهم دون وجه حق.