للمبتدئين.. 5 نصائح لتحسين مهاراتك في الكتابة باللغة التي تتعلمها

بين التحدث والكتابة والقراءة والاستماع، غالبًا ما تكون الكتابة بلغة ثانية أكثر المهارات صعوبة بالنسبة لمتعلمي اللغة حديثًا، وذلك لأنهم يكرسون أقل وقت لممارستها

للمبتدئين.. 5 نصائح لتحسين مهاراتك في الكتابة باللغة التي تتعلمها 1 26/4/2020 - 4:11 م

إذا كنت تخطط  في أي وقت لإرسال رسائل نصية أو إرسال بريد إلكتروني إلى شخص ما في الخارج، فمن المهم أن  جيد بشكل كافي في الكتابة بلغة ثانية.

فيما يلي ستة نصائح يمكنك اتخاذها لتحسين مهاراتك الكتابية.

  1. استخدم بعض الكلمات البسيطة.

إحدى الطرق التي يساعد فيها في العمل في طريقك إلى ذلك، وهو استخدام  بعض الجمل الصغيرة والعشوائية، ويمكنك البدء بعمل بطاقات فلاش تحتوي على كلمات أو عبارات صغير لتتمكن من التدرب عليها، ويمكنك أيضًا كتابة الترجمة على جانب واحد من البطاقة التعليمية حتى تتمكن من اختبار قدرتك على تهجئتها بشكل صحيح.

  1. اقرأ الكثير

القراءة واحدة من الاستراتيجية المزدوجة لتحسين الكتابة والقراءة أيضُا، وهذا هو أحد الأسباب التي تجعل الأشخاص ذوي القراءة الجيدة غالبًا ما يمتلكون مهارات كتابة ممتازة.

إذا كنت لا تعرف من أين تبدأ، ابدأ بقراءة أي شيء وكل شيء يمكنك وضع يدك عليه. يمكنك أيضًا مشاهدة الأفلام مع الترجمة لتحسين مهارات الاستماع والقراءة والكتابة في نفس الوقت.

  1. خذ الكثير من الملاحظات المكتوبة

من المعروف جيدًا أن تدوين الملاحظات المكتوبة بخط اليد يساعد على تحسين قدرتك على تذكر تلك المعلومات لاحقًا.

بالإضافة إلى كونها طريقة مفيدة في الدراسة، فإن الاحتفاظ  ببعض الملاحظات المكتوبة بخط اليد، سيساعدك على جعل رحلة التعلم الخاصة بك أكثر مرونة وسلاسة.

يمكنك توثيق العبارات أو المفردات التي تلقى صدى شخصيًا لك، بالإضافة إلى إعادة صياغة، هذا سيساعدك  في تذكر الأشياء  بسهولة أكبر .

  1. تدرب على كتابة ما تسمعه

في النهاية، عندما تشعر بأنك مستعد لممارسة ت مرين أكثر تقدمًا قليلًا، يمكنك تجربة يدك في نسخ صوت شخص يتحدث.

ليس الهدف من هذا التركيز فقط على فهمك للغة المنطوقة، ولكنها أيضًا ستساعدك  في التدرب على قدرتك على ترجمة ما تسمعه بسهولة .

  1. حاول كتابة مقال قصير خاص بك

في نهاية المطاف، بمجرد أن تشق طريقك إليها، يجب أن تتحدى نفسك لبدء كتابة مقالاتك وتركيبته الخاصة، و يمكن البدء بكتابة مذكرات قصيرة حول يومك، أو بكتابة رسالة إلى صديقك، أو عن طريق شرح موقفك من قضية سياسية.

عند الانتهاء، انظر ما إذا كان يمكنك العثور على متحدث أصلي لتقييمه أو إعطاء ملاحظات، أو على الأقل استخدام المدقق الإملائي للمساعد في تصحيح نصك المكتوب.